بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> السياحة في الجولان >>
في انتظار العاصفة الثلجية .. منتزه جبل الشيخ ينشر قائمة أسعار الدخول
  30/12/2015


في انتظار العاصفة الثلجية .. منتزه جبل الشيخ ينشر قائمة أسعار الدخول


موقع الجولان للتنمية


تستعد مستوطنة " نفي اتيب" المسؤولة عن تشغيل منتجع جبل الشيخ، إلى العاصفة الثلجية المتوقع وصولها حتى صباح يوم الجمعة القادم، وقد نشرت قائمة باسعار الدخول وأسعار الخدمات بحسب قوانين وزارة السياحة الإسرائيلية وتبلغ تكلفة الدخول للبالغ 39 شيكل و-34 شيكل للصغار حتى جيل 12 سنة . اما تكلفة السلال الهوائية فتبلغ 43 شيكل للبالغين و-38 شيكل للصغار. الزلاجة الثلجية 30 شيكل للكبار و-25 شيكل للصغار. رحلة جماعية ( باص حتى 50 شخص) 1700 شيكل ولباص طلاب حتى 50 شخص تبلغ 1400 شيكل. وحددت ساعة الدخول من الثامنة صباحاً وحتى الثانية بعد الظهر، وللسيارات حتى الساعة الثالثة بعد الظهر ..
تجدر الاشارة الى ان الاتفاق الموقع بين جمعية نفي اتيب ودائرة اراضي إسرائيل يحدد أسعار الدخول، وأسعار الخدمات في المنتزه بحسب قوانين وزارة السياحة الإسرائيلية،ويتضمن الاتفاق ايضاً تحويل 5% من مدخولات المنتزه إلى الخزينة الإسرائيلية بغض النظر عن قيمة الارباح التي يجنيها المنتزه.
وسمحت الدولة العبرية منذ سنوات الـ80 لمستوطنة نفيه اتيف بملكية والسيطرة على موقع الحرمون والتمتع بمردوداته الاقتصادية عن طريق تحديد رسوم دخول عالية, على الرغم من أن هذه المورد الطبيعي الوطني هو ملك عام كما تعتبره دائرة اراضي إسرائيل التي أرادت استلام حصتها من الإرباح .
وتستثمر مستوطنة" نفي اتيب" المنتجع السياحي في جبل الشيخ على مساحة 5000 دونم من مساحة جبل الشيخ ،وتبلغ المساحة الخاضعة للاحتلال الإسرائيلي حوالي 70 كم مربعا ،وتشكل 7% فقط من مساحته، ويصل ارتفاعه إلى 2814م عن سطح البحر، وذلك في أعلى قمة له وتسمى "قصر شبيب".بين الحدود اللبنانية السورية ويمتد بشكل طولي من الشمال إلى الجنوب، فيبلغ طوله قرابة 80كم، أما عرضه فحوالي 30كم. ويضم ثلاثة قمم الأولى في الشرق وتعلو 2145م والثانية في الغرب وتعلو 2294م والثالثة، تسمى قصر شبيب وهي الأعلى وتعلو 2814م. من جبل الشيخ في القسم الجنوبي الغربي منه، واقامت فيه مسارات تزلج عديدة قسم منها بمواصفات على المستوى الاولمبي الدولي، ومعترف به من قبل اتحاد التزلج العالمي FIS ، اضافة الى 11 قطار هوائي ومدرسة لتعليم التزلج ومحلات تجارية ومطاعم ومعدات خاصة بالتزلج، وعيادة طبية . ويستوعب 12،000 زائرا يوميّا. وفي فصل الشّتاء يصل عدد زائري الموقع إلى 300،000 زائرا بينما يصل عددهم في الصّيّف إلى 40،000 شخصا.
ويعمل في موقع جبل الشيخ حوالي 260 عاملا وعاملة من أبناء قرى الجولان المحتل خلال موسم التزلج، وهناك حوالي 15 عاملاً مُثبتين بشكل سنوي يعملون في الموقع ( باعمال الصيانة، وتشغيل المنتجع خلال فترة الصيف ايضاً)
وقد شهد الجولان المحتل خلال السنوات السابقة صراعاً خفياً على " صناعة السياحة المحلية" في الجولان المحتل بين مواطني الجولان السوريين والمستوطنين الإسرائيليين، حيث وصل قبل عدة سنوات الى محاولة حرق مطعم وحانوت لبيع وتأجير مستلزمات وأدوات التزلج على الثلج، وحامت الشكوك حول اثنين من الإداريين العاملين في إدارة منتجع جبل الشيخ، ومحاولة مجلس المستوطنات الإسرائيلية في الجولان اغلاق الاكشاك المنتشرة على الطريق المؤدي الى جبل الشيخ والتي يديرها مواطنين ومواطنات من الجولان المحتل ، لبيع " عروس اللبنة، والحموصة، والسحلب ، والمشروبات الساخنة الخفيفة، والتفاح الجولاني،تساهم في توفير مدخول مادي لعائلاتهم.
وعلت أهمية السياحة في الجولان المحتل ومردودها الاقتصادي على مئات العائلات الجولانية، التي تحاول إثبات حقها من حركة السياح ، وخاصة في الطريق الى منتجع جبل الشيخ، التي تمر عبر بلدة مجدل شمس حيث جعلت البعض من مواطني الجولان يفكر في اقتحام هذا المجال بشكل جدي، حيث أقيم اول فندق رسمي في مجدل شمس،" فندق النرجس" بعد صراع إداري طويل قام به صاحب الفندق من اجل الحصول على التراخيص المطلوبة. حيث يضم 21 غرفة زوجية وعائلية, صممت بطراز حديث. كل غرفه تحتوي تلفاز "مسطح", "جاكوزي", براد صغير , وزاوية للمشروبات الساخنة , بالاضافه الى مكيف هواء ووصلة انترنيت لاسلكية وشرفة تطل على المناظر الطبيعية . وما تزال العديد من الاسر الجولانية تعمل على تطوير وتحسين "منشأتها الصغيرة" بهدف جذب السياح الى داخل قرى الجولان المحتل ، وخاصة "بسطات" التفاح وعروس الصاج العربي" والمطاعم التي تقدم الطعام والحلويات الشرقية ..


اقرأ ايضاً:

  
هي خيرات جولانية... فاحتضنوها .....


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات