بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> مصادرة الاراضي >>
إسرائيل تعرض 2500 دونم للبيع في الجولان
  21/06/2006
 


كروم العنب في المستوطنات الإسرائيلية

الـ<<منهال>> يعرض 2500 دونم للبيع في الجولان

 موقع الجولان . الأربعاء 21\06\2006  

المناطق الحمراء تشير إلى المواقع

<<دائرة أراضي إسرائيل>> (منهال مكركعي يسرائيل) تعرض 2500 دونم من الأرض الزراعية للبيع، شرط أن يكون الشارين يهودايا وأن يتعهد بزراعتها بالكرمة. مناقصة البيع ستعلن مطلع تموز القادم.

تنوي دائرة أراضي إسرائيل ومجلس المستوطنين اليهود في الجولان أن يعلنا مطلع الشهر القادم عن مناقصة لبيع 10 قطع من الأراضي الزراعية، بمساحة 250 دونم لكل قطعة، بمساحة إجمالية تبلغ 2500 دونم. وتشترط الدائرة ومجلس المستوطنين أن يكون الشاري يهودياً وأن يتعهد بزراعة الأرض بالكرمة، وعلى الشاري أن يثبت أنه يملك على الأقل مليون دولار أمريكي سيخصصها للاستثمار في هذه الأرض على الشكل التالي: 200 دونم تزرع بالكرمة و50 دونم يقام عليها مصنع للنبيذ و21 وحدة سياحية فاخرة.

ويقول رئيس مجلس المستوطنين اليهود في الجولان "ايلي مالكا"، أن المجلس وضع نصب عينيه إقامة منطقة كرمة ونبيذ على نمط المناطق المماثلة المشهورة الموجودة في فرنسا (شاتو) وكاليفورنيا (نابا) وإسبانيا والبرتغال، وهو ما سيجذب مئات الآلاف من الأشخاص إلى هنا.

وكانت مصادر المستوطنين قد ذكرت أن هناك عدة عائلات يهودية غنية أعلنت عن رغبتها في الاستثمار في هذا المشروع، قبل الإعلان عن المناقصة، ومنها عائلة الملياردير اليهودي "ليف ليفاييف" صاحب شركة "أفريكا يسرائيل"، وعائلة "صفرا" التي تملك بنك "مزراحي"، وعائلة "نكش" التي اشترت مؤخراً شركة الطيران الإسرائيلية "أركيع".

الجدير ذكره أن مجلس المستوطنين ودائرة أراضي إسرائيل كانا قد حددا مواقع قطع الأرض المذكورة، حيث تقع ثلاث قطع منها قرب مستوطنة "ناطور" (قرب قرية المجدولية العربية المدمرة)، واثنتان في جنوب الجولان، ثلاثة أخرى قرب مستوطنات "شاعال" (قرية قرحتا المدمرة) و"أودم" (قرية قريز الواوي المدمرة)، واثنتان إضافيتان قرب مستوطنة "مروم غولان" (قرب قرية المويسة العربية المدمرة).

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات