بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على لبنان  >>
الحزب الشيوعي اللبناني : نرفض ممارسات النظام السوري والمعارضة على حد
  05/11/2012

 

 الحزب الشيوعي اللبناني  : نرفض ممارسات النظام السوري والمعارضة على حد سواء

نبيه عواضة


أكد الأمين العام لـ«الحزب الشيوعي اللبناني» خالد حدادة أنّ «الحزب هو إلى جانب الثورات العربية كلها، في البحرين وتونس ومصر واليمن وليبيا وسوريا»، معتبراً أنّ «الوضع في سوريا يحمل بعدين، الأول خارجي يتعلق بعملية الاستهداف المنظم التي تحاك ضد سوريا من قبل الولايات المتحدة وفرنسا وتركيا وقطر والسعودية، نظراً إلى دورها في دعم المقاومة والقضية الفلسطينية، أما البعد الثاني فهو داخلي».
كلام حدادة جاء خلال مهرجان أقامه الحزب، بدعوة من منظمته في المتن الشمالي، في انطلياس أمس لمناسبة ذكرى تأسيسه الـ88، إذ أعلن «رفض الحزب لممارسات النظام والمعارضة على السواء»، مشدداً على أن «الحزب ليس إلى جانب نظام استبدادي يقمع شعبه ويحرمه من حقه في التعبير وممارسة الديموقراطية والحرية ويستشري فيه الفساد الإداري، في ظل أزمة اقتصادية واجتماعية سببها سياسة النظام السوري التي مهدت لنشوء التحركات المشروعة المطالبة بالحرية والتغيير، وهو ليس أيضاً إلى جانب المعارضة التي تقتل وتستبيح وتستجدي الخارج لتدمير بلدها». وميّز «بين هؤلاء والمعارضة الوطنية الديموقراطية البناءة».

وأكد «ضرورة قيام جبهة يسارية عربية من داخل الثورات العربية»، مقترحاً «البدء من سوريا»، ومتعهداً أن يكون «المؤتمر الحادي عشر للحزب جامعاً يحاول معالجة الاشكالات المطروحة كمقدمة لخروج الحزب من أزمته المستمرة منذ سنوات». وهاجم رئيس «السلطة الفلسطينية» محمود عباس لجهة موقفه من حق العودة، فاعتبر أن «التخلّي عن حق العودة للشعب الفلسطيني ليس من حق عباس ولا من حق حركة حماس»، منتقداً زيارة الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إلى لبنان، وتوجّه إليه قائلاً: «إن كنت آتياً إلى لبنان لتعطينا دروساً في الديموقراطية الفرنسية، فقد خبرناها استبداداً وقمعاً في الشعوب التي استعمرتها فرنسا»، مطالباً بـ«الإفراج فوراً عن المناضل اللبناني جورج عبدالله المسجون ظلماً في فرنسا منذ 27 عاماً».

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات