بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على لبنان  >>
وفاة انطوان لحد…موت حقبة سوداء من تاربخ لبنان‎
  11/09/2015

وفاة انطوان لحد…موت حقبة سوداء من تاربخ لبنان       

    جنوبية  

نشر اليوم احد المواقع الالكترونية خبرا عن وفاة العميل أنطوان لحد قائد جيش لبنان الجنوبي الذي شكلته اسرائيل. فمن هو أنطوان لحد؟ وكيف أصبح عميلا لاسرائيل؟ وكيف فشلت محاولة اغتياله من قبل الشيوعية سهى بشارة ؟

انتشر صباح اليوم خبرًا نقلا عن موقع “IMLebanon” الالكتروني، أنّ العميل أنطوان لحد قائد جيش لبنان الجنوبي الذي شكلته اسرائيل في الجنوب ابان الاحتلال، قد توفي صباح أمس الخميس 10 أيلول 2015 في باريس نتيحة عارض صحي، وذلك عن عمر يناهز 88 عامًا.

فمن هو أنطوان لحد؟

أنطوان لحد ضابط لبناني تولى قيادة ما يسمى جيش لبنان الجنوبي الموالي لإسرائيل بين 1984 وحتى انهياره وفرار قيادته وعدد من عناصره إلى إسرائيل إبان التحرير في أيار سنة 2000. يقيم حاليا في تل أبيب حيث يدير مطعما صغيرا سماه «بيبلوس».

ولد عام 1927، ولا يزال فاراً من وجه العدالة بحسب محكمة جنايات لبنان الجنوبي في حكم اصدرته بتاريخ الأربعاء 14 مايو 2003. وكانت محكمة جنايات لبنان الجنوبي قد حكمت على انطوان لحد بالاشغال الشاقة المؤبدة عام 2002.

انطوان لحد أيضا ممنوع من زيارة فرنسا منذ أيار عام 2000 باعتباره مجرم حرب. حاولت اغتياله في العام 1989 سهى بشارة المنتمية إلى جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية “الحزب الشيوعي اللبناني”. وأدت العملية إلى ادخاله العناية الفائقة لمدة طويلة من الزمن.

سهى بشارة

وفي تفاصيل المحاولة، ان سهى بشارة وهي ابنة الجنوب من بلدة ديرميماس المسيحية تركت جامعتها في عام 1986م وانضمت إلى جبهة المقاومة الوطنية في لبنان، فأوكلتها مهمة اغتيال الجنرال لحد. فتوجهت جنوباً وعرفت بنفسها لعائلة لحد بأنها مدربة الايروبكس لزوجته منارفا، وبالتدريج توطدت علاقتها مع أفراد العائلة وباتت تزورهم باستمرار، في مساء يوم العملية 17 نوفمبر 1988م دعت زوجة لحد سهى بشارة لتناول الشاي معها، وافقت بشارة على الدعوة ومكثت حتى وصول لحد، وبينما كانت تلملم حاجياتها للمغادرة، أطلقت بشارة طلقتين على لحد بمسدس عيار 5.45 ملم، وأصابت صدره وذراعه، قبل أن يقبض عليها حرسه الشخصي.تم نقل لحد إلى المستشفى وقضى ثمانية أسابيع يُعاني من مشاكل صحية خطيرة من ضمنها أن ذراعه اليسرى أصبحت مشلولة، أما سهى فقد دخلت الى معتقل الخيام ولم يفرج عنها الا مع تحرير السجناء في ايار عام 2000 عندم تحرّر كامل الجنوب اللبناني.

جيش لبنان الجنوبي أمّا جيش لبنان الجنوبي أو “جيش لحد” فقد كان يسمى قبلا بـ “جيش سعد حداد” هو ميليشيا تشكلت بدعم من إسرائيل من أبناء القرى الجنوبية ووحدات منشقة من الجيش اللبناني. تم تأسيس هذه الميليشيا عام 1976 بقيادة الرائد المنشق عن الجيش اللبناني سعد حداد في مدينة مرجعيون.

كان أغلب أعضاء هذا الجيش من اللبنانيين المسيحيين وبعض المسلمين المعادين للمقاومة الفلسطينية التي سيطرت على جنوب لبنان في ذلك الحين. بعد الاجتياح الإسرائيلي عام 1978 الذي عرف بعملية الليطاني توسعت منطقة سيطرة هذه التشكيل من عملاء إسرائيل بحكم السيطرة الميدانية لجيش الاحتلال.

وبعد وفاة حداد بمرض السرطان عام 1984، خلفه أنطوان لحد. وصل عدد أفراد هذه المليشيا إلى 6000 جندي

شنت المقاومة الوطنية التي تكونت من شيوعيين وقوميين ومن ثم حركة أمل، وبعدها المقاومة الاسلامية (حزب الله)، مئات الهجمات العسكرية ضد القوات الاسرائيلية وضدّ عملائها من ميليشيا جيش لبنان الجنوبي، منذ عام 1982 تاريخ الاجتياح الاسرائيلي للبنان وحتى تاريخ الانسحاب في 25 ايار عام 2000، موقعة المئات من القتلى والجرحى في صفوفهما. فكان لا بدّ من الانسحاب، وعندما انسحبت القوات الإسرائيلية من المنطقة المحتلة في جنوب لبنان نهائيا، كانت خسائر جيش لحد قد بلغت حوالي 700 قتيلا اشهرهم كان رئيس اركان هذا الجيش عقل هاشم الذي قتل على يد المقاومة الاسلامية بواسطة عبوة ناسفة قبل اشهر قليلة من انسحاب الجيش الاسرائيلي.

 

ونزح العديد من أفراد ميليشيا الجيش الجنوبي مع  عائلاتهم إلى اسرائيل ومنهم من هاجر الى بعض الدول الأوروبية، بينما سلّم بعضهم الآخر نفسه لحزب الله، فسلمهم بدوره للسلطات القضائية اللبنانية حيث تمت محاكمتهم..

هذا وتتهم ميليشيا جيش لبنان الجنوبي من قبل منظمات حقوقية بالتورط بإعمال تعذيب منافية لحقوق الإنسان في بعض المعتقلات الواقعة تحت سيطرتها مثل معتقل الخيام.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات