بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على فلسطين  >>
رئيس بلدية عكا في خطاب تحريضي: من يرفع رأسه سنقطعه، المدينة ستبقى لنا
  22/10/2008

رئيس بلدية عكا في خطاب تحريضي: من يرفع رأسه سنقطعه، المدينة ستبقى لنا إلى أبد الآبدين
أزولاي: لن نتوقف عن تهويد عكا
لانكري: عكا كانت لنا، وستبقى لنا إلى أبد الآبدين، لن نسمح لأحد أن يمس هذه المدينة. هناك أناس يريدون تخريبها، ولكن نحن لن نسمح لهم


بعد أيام من عودة الهدوء إلى مدينة عكا، اختار رئيس بلديتها، شمعون لانكري(كاديما)، أن يخرج بتصريحات تحريضية، واضعا عرب عكا في خانة «الأعداء والحاقدين»، مهددا بقطع رأس من يجرؤ على رفع رأسه. وقال، في كلمة تميزت بخطاب الـ«نحن» و«هم»، أمام جمهور ألهبه بكلمته ووقف له مشجعا ومصفقا، إن «عكا ستبقى لنا إلى أبد الآبدين».
وقال لانكري في كلمته التي ألقاها في طقوس «طوفان التوراة» في كنيس "كاف حاييم" في عكا، مساء أمس: "عكا كانت لنا، وستبقى لنا إلى أبد الآبدين، لن نسمح لأحد أن يمس هذه المدينة. هناك أناس يريدون تخريبها، ولكن نحن لن نسمح لهم. سنحافظ على المدينة لأنها غالية علينا وعلى شعب إسرائيل". وأضاف قائلا: "عكا ستواصل السير إلى الأمام رغما عن أنف أعدائنا وحاقدينا". وتابع لانكري كلمته، وسط تشجيع وتصفيق الجمهور: "لقد مر شعب إسرائيل بظروف أصعب بألف مرة، لا أحد يرفع رأسه علينا، ومن يفعل سنعرف كيف نقطعه".
عضو الكنيست دافيد أزولاي(شاس)، تعهد في كلمته بالاستمرار في تهويد عكا. وقال إن «أحداث يوم الغفران عززت المدينة، وعمقتها في الوعي». وأضاف: "لن نتوقف عن تهويد عكا، ولكننا سنواصل احترام جيراننا".
عريف الحفل توجه إلى الجمهور قائلا: تعالوا لا نسمح لما جرى في يوم الغفران بأن يكسرنا، وردد مرارا وسط انفعال الجمهور: لن نسمح لهم(العرب)، لن نسمح لهم...
عرب48

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات