بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على فلسطين  >>
المسيرة العالمية لكسر الحصار على غزة بداية عام 2010
  03/09/2009

المسيرة العالمية لكسر الحصار على غزة بداية عام 2010


 نورمن فنكليشتين الناشط في حقوق الفلسطينين وبعض الناشطين الاجانب الاخرين قرروا انشاء منظمة لرعاية مسيرة عالمية تبدا من مصر اول يوم العام القادم من اجل غزة
الخطة تقوم على عبور الاجانب من جميع أنحاء العالم من معبر رفح الي غزة ثم التظاهر لمعبر ايريز في مسيرة ضخمة بكمّها و تضم العديد من المشاهير العالميين المعروفين في مجال حقوق الإنسان و خدمة القضية الفلسطينية
نداء للاخوة الفلسطينين للاشتراك والمساعدة من اجل غزة
ونرغب في معرفة استعداد الاخوة في غزة وفلسطين عامة لمعرفة مدى رغبتهم في المساعة على كسر الصمت
الائتلاف الدولي لإنهاء الحصار غير المشروع على غزة

انتقدت منظمة العفو الدولية الحصار المفروض على قطاع غزة، ووصفته بأحد أشكال العقاب الجماعي لجميع سكان القطاع، و انتهاكاً صارخاً لالتزامات اسرائيل بموجب اتفاقية جنيف الرابعة. ووصفت منظمة هيومن رايتس واتش الحصار بالانتهاك الخطير للقانون الدولي.
وندد الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر بالحصار المفروض على القطاع معتبرا أن الفلسطينيين هناك يُعاملون
“ كالحيوانات”, و دعا إلى انهاء الحصار الذي يحرم مليون و نصف المليون شخص من ضروريات الحياة.
"سارة روي" الباحثة الأكاديمية في غزة و الأستاذ المساعد في مركز الدراسات الشرق أوسطية في جامعة هارفارد ذكرت أن الحصار دون شك من أكبر أشكال المعاناة التي فرضتها اسرائيل و بتواطؤٍ من المجتمع الدولي و بالأخص الولايات المتحدة و الاتحاد الأوروبي.
القانون واضح، و ضمير البشرية مصدوم! و مع ذلك ما زال الحصار المفروض على غزة مستمراً. و قد حضّ سكان غزة المجتمع الدولي على تجاوز عبارات الإدانة. لذلك حان الوقت لنا أن نتخذ الإجراءات اللازمة.
المسيرة الطويلة نحو الحرية
بمناسبة الذكرى الدموية لاعتداء اسرائيل لمدة 22 يوماً على قطاع غزة سوف يرسل الائتلاف الدولي لانهاء الحصار غير المشروع على غزة وحدات من مختلف انحاء العالم إلى القطاع.
في يوم 1 يناير 2010 سنقوم بمسيرة إلى جانب سكان غزة في مظاهرة غير عنيفة لخرق الحصار غير القانوني, فهذه المسيرة مستوحاة من مسيرة عقود من المقاومة الفلسطينية غير العنيفة منذ الانتفاضة الشعبية الجماعية الأولى إلى الوقت الراهن حيث ما زال القرويون في الضفة الغربية يقاومون التجاوزات التي ترتكبها اسرائيل في جدار الضم.
يستمد الإلهام أيضاً من المتطوعين الدوليين الذين وقفوا إلى جانب المزارعين الفلسطينيين أثناء جني محاصيلهم, و من طواقم السفن التي تحدت الحصار البحري على غزة أو ممن قادوا قوافل المساعدات الإنسانية إلى غزة.
كما يستمد الإلهام من المهاتما غاندي و الذي أطلق على حركته ساتياغراها – قوة الحقيقة, فنحن نتمسك بحقيقة أن الحصار الذي تفرضه اسرائيل على غزة غير مشروع و غير إنساني.
و كما قال غاندي: اللاعنف يتطلب شجاعة أكبر، كما أن فاعليته أكبر من العنف, و لذلك نريد إثبات حقيقة معتقدات غاندي بأفعالنا. فنحن لسنا بخائفين و لن ندير ظهورنا و لن ندع غزة تموت.
غاندي قال أن الهدف من اللاعنف هو "تسريع" تحريك ضمير الإنسانية, و نحن سوف نحضر البشر ليس فقط لشجب الوحشية الإسرائيلية بل لإيقافها.
و الذين يقيمون من بيننا في الولايات المتحدة الأمريكية استلهموا المسيرة من حركة الحقوق المدنية. فإسرائيل تقلل من قيمة حياة الفلسطينيين تماماً كما فعل البيض في الشمال الأمريكي تجاه الأفارقة في الجنوب خلال صيف الحرية. لذلك علينا أن نحمي الفلسطينيين بأجسادنا من الوحشية الإسرائيلية و كذلك لنشهد على الحياة غير الإنسانية التي يعيشها الفلسطينيون يومياً.
إذا كانت اسرائيل تتحدى القانون الدولي – كما تم إرسال حراس الفدرالية لتطبيق قانون الأرض ضد العمداء العنصريين في الجنوب- فيجب علينا إرسال حراساً سلميين من جميع أنحاء العالم لتطبيق قانون المجتمع الدولي في غزة.
نحن لا ننحاز لأي من الجانبين في السياسة الداخلية الفلسطينية, إلا أننا ننحاز للقانون الدولي و لأبسط مبادئ الكرامة الإنسانية.
نحن نرى أن هذه المسيرة هي حلقة أخرى في سلسلة المقاومة السلمية ضد تجاهل اسرائيل الصارخ للقانون الدولي.
- الحصار غير قانوني.
- الجدار غير قانوني.
- إقامة المستوطنات و هدم المنازل غير قانونييْن.
- الإغلاق و حظر التجول غير قانونييْن.
- حواجز الطرق و نقاط التفتيش غير قانونية.
- الاعتقال و التعذيب غير قانونييْن.
بالحقيقة لو تم تطبيق القانون الدولي لما زال الاحتلال مستمراً.
المسيرة لا يمكن أن تنجح إلا إذا أثارت ضمير الإنسانية.
إذا انضممنا إلى صفوف الغزيين في المسيرة نحو الحرية, و الملايين من البشر حول العالم يشاهدون الحدث عبر الانترنت, سنستطيع خرق الحصار دون إراقة أية قطرة من الدم.
إذا كان العالم أجمع يراقب الحدث, اسرائيل لن تتمكّن من إيقافنا.
الرجاء الانضمام لنا.

www.GazaFreedomMarch.org
 

المنظمة مبينية على هدف الحصول على الحقوق المشروعة للفلسطينيين وايقاف الاحتلال غير المشورع والاستيطان والتعذيب والاهانة للفلسطينيين
واكثرهم من خارج العالم العربي والاسلامي

 من موقع  الحملة العالمية لكسر الحصار على غزة في موقع الفايس بووك

 

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات