بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على فلسطين  >>
البرازيل تعلن اعترافها: دولة فلسطين على حدود الـ67
  05/12/2010

البرازيل تعلن اعترافها: دولة فلسطين على حدود الـ67


ابلغ الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن البرازيل تعترف بدولة فلسطينية على حدود 1967.
إلى ذلك، أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون، في مقابلة مع قناة «الحرة» الأميركية، أن واشنطن ستصدر إعلانات جديدة الأسبوع المقبل بشأن الخطوات التالية في عملية السلام في الشرق الأوسط، مشددة على أنها ليست مستعدة لإعلان فشل العملية.
وذكرت وزارة الخارجية البرازيلية، أن دا سيلفا ابلغ عباس ان البرازيل تعترف بدولة فلسطينية على حدود 1967. وجاء في الرسالة التي نشرتها الوزارة، على موقعها على الانترنت امس، ان هذا الاعتراف هو استجابة لطلب شخصي قدمه عباس الى الرئيس البرازيلي في 24 تشرين الثاني الماضي. وأضافت الرسالة ان «البرازيل التي تعتبر ان الطلب الذي قدمه (عباس) عادل ومنسجم مع المبادئ التي تدافع عنها البرازيل للقضية الفلسطينية، فإنها تعترف عبر هذه الرسالة، بدولة فلسطينية في حدود 1967». ويدعم دا سيلفا في الرسالة «التطلعات الشرعية للشعب الفلسطيني بدولة موحدة وآمنة وديموقراطية وقابلة اقتصاديا للحياة وتعيش بسلام مع إسرائيل».
وأعرب عباس، في بيان، عن «تقديره العميق وتقدير الشعب الفلسطيني وقيادته للرئيس البرازيلي على قراره باعتراف البرازيل بدولة فلسطين على حدود 1967». وأضــاف أنــه «يـرى أن
المبادئ التي تسير عليها البرازيل، والتي أدت إلى مثل هذا الاعتراف دليل على أن البرازيل رائدة في فهم الواقع الفلسطيني وأن هذا القرار يتفق مع الشرعية الدولية والقانون الدولي»، مشيرا إلى أن «هذا القرار البرازيلي يعتبر حافزا ومشجعا للمجتمع الدولي ودول العالم على السير على هذه الخطى من أجل الأمن والسلم العالمي».
إلى ذلك، أصيب عشرات الفلسطينيين ونشطاء السلام الأجانب والإسرائيليين بالرصاص المطاطي وحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرات الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان في قريتي بلعين ونعلين في رام الله والمعصرة في بيت لحم.
(أ ب، أ ف ب، رويترز، أ ش أ)
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات