بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على فلسطين  >>
الإضراب الشامل في قطاع النقل والمواصلات يعم محافظات فلسطين ويشل الحرك
  10/09/2012



الإضراب الشامل في قطاع النقل والمواصلات يعم محافظات فلسطين  ويشل الحركة فيها  احتجاجاً على الغلاء


رام الله - دوت كوم - شل الاضراب الشامل لقطاع النقل والمواصلات حركة المواصلات في جميع محافظات الضفة الغربية، وذلك احتجاجاً على ارتفاع اسعار المحروقات والمطالبة بتخفيضها والسلع الاساسية في ظل موجة الغلاء التي سيطرت على الاراضي الفلسطينية مؤخراً
وقام عدد من السائقين بقطع الطرق والمفارق الرئيسية التي تؤدي الى مراكز المدن في الضفة، وقال أحدهم بعد ان قام بإيقاف مركبته وسط شارع رئيسي مؤدي الى مدينة رام الله لمراسل : ما نقوم به هو من زجل التعبير عن سخطنا جراء ارتفاع الاسعار، ولن نسمح لأحد أن يعبر الشارع أو أن يتوجه لعمله سواء ممن خلال سيارات النقل العمومي او بسيارته الخاصة".
واضاف : " ما نسعى له هو ايصال رسالتنا الى الحكومة لخفض الاسعار كون الاوضاع أصبحت " لاتطاق"، ونحن لن نقوم بفتح اي شارع مغلق طوال نهار هذا اليوم حتى لو بتدخل افراد الشرطة.
واشار شهود عيان ، الى ان بعض المواطنين قاموا بسلوك طرق وعرة من أجل الوصول الى أماكن عملهم، وذلك بفعل الاغلاق المتعمد الذي قام به مجموعة من السائقين ، خاصة في الفارق الرئيسية المؤدية لمدينة رام الله.
واضافوا لـ دوت كوم : ان العديد ممن تواجد في مناطق اشعال الاطارات قام برشق السيارات بالحجارة من أجل اعادتها من حيث أتت".
وقالوا : " لقد اصطحب بعض السائقين اولادهم من أجل اغلاق الشوارع ورشق السيارات المارة بالحجارة".
يُشار الى انه أعلن عن مسيرة مركزية ستتوجه يوم غد الثلاثاء للاحتجاج أمام مجلس الوزراء في رام الله.
الاضراب يشل الحركة في بيت لحم
وفي بيت لحم، لم يتمكن معظم الطلبة والمدرسين صباح اليوم الاثنين من الالتحاق بمدارسهم بسبب الاضراب في قطاع النقل والمواصلات المواصلات احتجاجا على رفع اسعار المحروقات والسلع الاساسية.
واغلق سائقو السيارات العمومية والشاحنات الصغيرة والكبيرة والجرافات الخاصة مفترق "باب الزقاق" قرب مستشفى "الحسين" الحكومي وشلوا حركة السير، حيث اغلقت محطة بيت لحم المركزية للسيارات العمومية أبوابها أمام السيارات العمومية المواطنين ولم تخرج منها أي سيارة.
كما شمل الاضراب ايضا معظم المحال التجارية في مدينة بيت لحم وظلت موصد أمام المواطنين.
واغلق مواطنون من بلدة "دار صلاح" الطريق الرئيسي الذي يربط بيت لحم ببلدة العبيدية ووادي النار والمحافظات وسط وشمال الضفة الغربية، في حين قام العشرات من الشبان بإغلاق شارع "البالوع" في الخضر.
وندد السائقون بسياسة الحكومة الاقتصادية وطالبوها بالعدول عن سياسة رفع اسعار السلع الاساسية والمحروقات.
وقالت نقابة السائقين : إن الهدف من الاضراب إرسال رسالة إلى الحكومة الفلسطينية بضرورة التراجع عن رفع اسعار السلع الاساسية والمحروقات والضرائب، وان هذا الارتفاع في الاسعار والضرائب أن يشل قدرة المواطن الفلسطيني ويدفعه إلى الهجرة.
وأشارت النقابة إلى أنها مستمرة في إضرابها إلى حين تحقيق مطالبها ومطالب الشعب الفلسطيني وفي حال لم يتحقق ذلك فإنها ستصعد وتواصل اجراءاتها الاحتجاجية.
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات