بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على فلسطين  >>
138 دولة تصادق على الاعتراف بدولة فلسطين
  30/11/2012

138 دولة تصادق على الاعتراف بدولة فلسطين

صادقت الجمعية العامة للأمم المتحدة ، الليلة على الاعتراف بفلسطين دولة غير كاملة العضوية في الأمم المتحدة، إذ ، صوتت 138 دولة لصالح تغيير صفة فلسطين من صفة مراقب إلى دولة مراقبة غير عضو في المنظمة الدولية. وصوتت ضد القرار 9 دول، بينما امتنعت 41 دولة عن التصويت.
وقد صوتت لصالح القرار 17 دولة أوروبية على الأقل، منها النمسا وفرنسا وايطاليا والنرويج واسبانيا. وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد بذل الكثير من الجهد لإقناع الدول الأوروبية بالتصويت لصالح رفع صفة فلسطين في الأمم المتحدة. ولكن بريطانيا وألمانيا وغيرهما امتنعتا عن التصويت.
ولم تعارض القرار من الدول الأوروبية الا جمهورية التشيك التي انضمت في ذلك إلى الولايات المتحدة وإسرائيل وكندا وبنما وعدد من الجزر الصغيرة في المحيط الهادئ مثل (ناورو) و(بالاو) و(ميكرونيزيا) و(جزر مارشال).
واستقبل الفلسطينيون في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة نتائج التصويت بإطلاق الألعاب النارية والعياران النارية في الهواء احتفالا.
حماس تعلن تأييد الإعلان الأممي
وقال رئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة المقالة إسماعيل هنية في تصريح "نؤيد أي إنجاز سياسي لشعبنا على طريق انتزاع الدولة على قاعدة عدم الاعتراف بالمحتل أو التفريط بثوابتنا الإستراتيجية وحقوقنا الثابتة وفي مقدمتها حق العودة". لكن وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون قالت إن قرار منح فلسطين صفة دولة غير عضو في المنظمة الدولية "مؤسف وستنتج عنه نتائج عكسية" لأنه يضع المزيد من العراقيل في طريق السلام.
وقالت كلينتون في كلمة ألقتها بواشنطن "لقد كنا واضحين بأن السلام الذي يستحقه الإسرائيليون والفلسطينيون لا يمكن أن يتحقق إلا من خلال المفاوضات المباشرة عن طريق يضمن قيام دولتين لشعبين تعيش فيه دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة وقابلة للاستمرار جنبا الى جنب بسلام وأمن مع إسرائيل اليهودية الديمقراطية.
وقالت سوزان رايس المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة "سيستفيق الفلسطينيون صباح الغد ليجدوا أن حياتهم لم تتغير عدا اضمحلال آمال تحقيق سلام دائم".
عباس كفى للعدوان والاستيطان وكفى للاحتلال
وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ألقى خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة طالب فيه المجتمع الدولي بالاعتراف بفلسطين كعضو مراقب غير كامل العضوية في الأمم المتحدة. وقال محمود عباس في كلمته "لسنا هنا لإلغاء شرعية دولة قائمة هي إسرائيل بل لتأكيد شرعية دولة يجب ان تقام هي فلسطين".
وأضاف عباس أن "العالم مطالب اليوم بتسجيل نقلة هامة في مسيرة تصحيح الظلم التاريخي الذي الحق بالشعب الفلسطيني". مشيرا إلى أن "الجمعية العامة مطالبة اليوم بإصدار شهادة ميلاد دولة فلسطين". وشدد عباس على أن الفلسطينيين لن يقبلوا إلا بدولة عاصمتها القدس وعلى وفق حدود عام 1967.
وأشار خلال تقديم طلب قبول فلسطين دولة غير عضو للمنظمة الأممية ان العدوان الإسرائيلي الأخير على شعبنا أكد على ضرورة انتهاء الاحتلال. وقال الرئيس لقد حانت اللحظة كي يقول العالم بوضوح: كفى للعدوان والاستيطان والاحتلال.
وأضاف :" سنواصل المقاومة الشعبية السلمية وسننهي الانقسام وسننجز المصالحة. وأضاف إن شعبنا لن يتنازل عن حقوقه الوطنية الثابتة".
وقال الرئيس الفلسطيني إن العالم مطالب اليوم بأن يسجل نقلة هامة في مسيرة تصحيح الظلم التاريخي الذي ألحق بالشعب الفلسطيني منذ النكبة. وأضاف الرئيس الفلسطيني أن كل صوت يؤيد مسعانا اليوم هو صوت نوعي وشجاع.
وأكد محمود عباس أن فلسطين ستتمسك على الدوام باحترام ميثاق وقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي الإنساني والحريات.
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات