بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على فلسطين  >>
جبريل يكشف كيف سقط مخيم اليرموك .. أين يتواجد امين عام القيادة العامة
  20/12/2012

جبريل يكشف كيف سقط مخيم اليرموك .. أين يتواجد امين عام القيادة العامة وما هي خياراته ؟


أجرى المكتب الاعلامي للجبهة الشعبية – القيادة العامة ، اليوم الاربعاء حواراً مع الامين العام للقيادة العامة أحمد جبريل ، كشف خلاله جملة من الاستفسارات ، والاحداث الاخيرة .. ننشره بالنص:
في مقابلة حصرية مع المكتب الإعلامي للجبهة الشعبية القيادة العامة في فلسطين تناول فيها الأحداث الأخيرة في مخيم اليرموك والأزمة السورية فقد تناول الأمين العام جملة من القضايا السياسية الهامة التي تمر فيها الأزمة السورية وأوضح مواقف القيادة العامة من جملة من القضايا التي أثارت جدلا في الساحة الفلسطينية وخصوصا تشكيل اللجان الشعبية في مخيم اليرموك ومااثير عن انشقاقات في القيادة العامة وأفصح عن فحوي القرارات الهامة التي اتخذها المكتب السياسي في اجتماعه الهام الأخير الذي عقد قبل أيام , وينشر المكتب الإعلامي نص المقابلة كاملة مع السيد احمد جبريل :-
س:- رفيق أبو جهاد ماذا يجري في مخيم اليرموك ؟
مايجري في مخيم اليرموك هو محاولة ليست جديدة للسيطرة علي المخيم من قبل المجموعات المعارضة المسلحة لتحسين مواقعهم العسكرية والنفاذ إلي دمشق من خاصرة اليرموك حيث أن الموقع الذي يحتله مخيم اليرموك هو موقع استراتيجي حيث أرادت المجموعات المسلحة من السيطرة علي المخيم إيجاد تواصل بين منطقتي التضامن والحجر الأسود ولذلك قامت هذه المجموعات المسلحة ....
س:- من هي هذه المجموعات رفيق أبو جهاد ?
مجموعات الجيش الحر وجبهة النصرة التابعة للقاعدة وبعض المتطوعين العرب وكما قلت أرادت هذه المجموعات إيجاد هذا التواصل بين التضامن والحجر الأسود لذلك قامت بالتسلل الي مخيم اليرموك من جهة حي المغاربة وكان عددهم 400 مقاتل وشنوا هجوما علي المخيم وعلي مواقع القيادة العامة حيث قتل عشرة أشخاص وجرح مايزيد عن المئة .
س:- ولماذا سقط المخيم بأيديهم بهذه السرعة ولماذا لم يقاومهم مقاتلي القيادة العامة واللجان الشعبية؟
لأنه ببساطة أصدرنا تعليماتنا لكافة المقاتلين من القيادة العامة بالانسحاب وعدم إطلاق النار وذلك حقنا للدماء ولتفويت الفرصة علي من يرد إقحام المخيم بالصراع والأزمة السورية.
س:- تداولت وسائل الإعلام أنباء عن مغادرتك المخيم بعد سيطرة المجموعات المسلحة عليه؟
لا هذا غير صحيح فانا لم أكن في المخيم أصلا وكنت احضر اجتماع للقوي الفلسطينية في دمشق ولم أغادر إلي لبنان ومااشيع حول هذا الموضوع غير صحيح.
وقد أشاعوا سابقا أنني غادرت إلي طرطوس ثم قالوا أنني غادرت إلي ايران . ان كل هذه المعلومات غير صحيحة واهدافها دعائية ولبث الاحباط في صفوف الرفاق والناس.فانا في دمشق ولم أغادرها.
س:- ماقولك بالاتهامات الموجهة لكم بتحميلكم مسؤولية ماجري في مخيم اليرموك ؟
التزمنا الحياد وقام سكان المخيم بتشكيل اللجان الشعبية لحماية الممتلكات داخل المخيم والتصدي لمحاولات الجيش الحر و جبهة النصر في إقحام الفلسطينيين في الشأن السوري, فنحن كنا وما زلنا نريد البقاء خارج دائرة الصراع فعدونا الذي نعرفه هو من احتل أرضنا وليس من استضافنا أو جاورنا.
س:- هل تؤكد بنا حصول انشقاقات في القيادة العامة كما أشاعت بعض وسائل الإعلام؟
هذه الإشاعات ليست الأولي في تاريخنا وتعودنا عليها والقيادة العامة متماسكة ولايوجد بها آي انشقاقات وكان لدينا اجتماع هام للمكتب السياسي اتخذنا فيه مجموعة من القرارات الهامة في مقدمتها التمسك بعدم التدخل في الشأن السوري.
س:- أخ أبو جهاد ماهي الخيارات التي لديكم بعد كل ماجري ؟
الخيارات كبيرة وكثيرة ومفتوحة ونحن نعمل علي إسقاط هذه المؤامرة التي تستهدف دور سوريا ومكانتها في الإقليم وشطب الحلف المساند لقضيتنا الوطنية من خلال إسقاط سوريا ولن نسمح بذلك بكل الأحوال
س:- هل من كلمة توجهها من خلالنا لشعبنا في فلسطين ولرفاقك في القيادة العامة في الداخل ؟
أقول لهم اصبروا وصابرو ولاتستمعو للإشاعات وللإعلام المغرض وانتم أهلنا الذين بكم ستسقط كل مؤامرات التوطين وشطب حق العودة والمشاريع التصفوية لقضيتنا الوطنية .
والي رفاقي في القيادة العامة أقول لهم اعلم ان الضغوط عليكم كبيرة ولكن اعلم أيضا أن ثقتكم بجبهتكم كبيرة أيضا فحافظوا علي تماسككم وسيظهر النور في نهاية النفق .

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

محمود عماشه

 

بتاريخ :

20/12/2012 11:21:06

 

النص :

لو أردتم توخي ولو جزء من الحقيقه،لوجب أن تكون الجهه الاعلاميه،ليست المكتب الاعلامي العائد له..ياريت لو يجيب أحمد جبريل على السؤال التالي: من أطلق النار على الشباب الفلسطيني العائد من عملية العبور الى الجولان المحتل،في مخيم اليرموك،وأردى 14 منهم شهداء،وهل كان من بينهم جرحى برصاص الاحتلال؟ولماذا يا أبو جهاااااد؟