بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> زيارات ووفود >>
وفد من الجولان يشارك في تشييع الرئيس الراحل ياسر عرفات
  12/11/2004

وفد من الجولان يشارك في تشييع الرئيس الراحل ياسر عرفات

موقع الجولان

12/11/2004

وفد من الجولان يشارك في تشييع جنازة الرئيس عرفات في رام الله. الوفد يتعرض للتفتيش والمسائلة على الحاجز الإسرائيلي، ويضطر لقطع قسم من الطريق مشياً على الأقدام.
شارك وفد رسمي من الجولان المحتل، ضم عدد من الشخصيات القيادية، في تشييع جنازة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات. وكان الوفد قد غادر إلى رام الله منذ الصباح الباكر تحسباً لإعاقات قد يصادفها في الطريق من قبل الجيش الإسرائيلي، الذي كان قد أعلن عن الضفة الغربية كمنطقة مغلقة.
ويفيد مراسلنا الذي رافق الوفد أن الحافلة التي أقلتهم أوقفت من قبل الجنود الإسرائيليين ومنعت من الدخول، مما اضطرهم إلى السفر عن طريق القدس، ثم أوقفوا مرة أخرى على حاجز الرام، مما اضطرهم إلى النزول من الحافلة والإلتفاف حول الحاجز سيراً على الأقدام لمسافة طويلة، تمكنوا بعدها من الانتقال إلى قلنديا، حيث أوقفوا على حاجز قلنديا من جديد، الأمر الذي اضطرهم إلى الإلتفاف حول الحاجز سيراً على الأقدام حتى وصولهم إلى رام الله.
ويضيف مراسلنا أن الوفد دخل إلى المقاطعة وهو "يندب" الرئيس عرفات حسب التقليد الجولاني، الأمر الذي أجج مشاعر الأشقاء الفلسطينيين، ففتحوا الطريق وسط حوالي الـ 150 ألف مشييع، ليتمكن الوفد من الدخول إلى مقر المقاطعة حيث استقبلهم الرئيس المؤقت للسلطة الفلسطينية السيد روحي فتوح وعدد من أعضاء القيادة الفلسطينية، ليقدم الوفد التعازي بإسم الجولان للشعب الفلسطيني، ثم يتوجه إلى المكان الذي سجي جثمان الرئيس عرفات فيه ليلقي عليه نظرة الوداع.
وقد تعرض الوفد في طريق عودته للتوقيف على الحاجز الإسرائيلي لمدة تزيد عن الساعة، تعرض أعضائه خلالها للتفتيش الجسدي الدقيق والمساءلة، ليتابع بعدها رحلة عودته إلى الجولان.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات