بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> قضايا اجتماعية >>
وقف مسعدة: اتفاق القرّا غير مقبول علينا
  06/02/2010

وقف مسعدة: اتفاق القرّا غير مقبول علينا

أعلنت لجنة وقف مسعدة، في ختام اجتماع لها عقدته صباح اليوم في بيت الشيخ أبو صالح أسعد أبو صالح، ضم لجنة الوقف ووجهاء وممثلين عن أهال مسعدة، أن الاتفاق الذي أبرمه السيد أيوب القرّا الأسبوع الماضي مع «سلطة الأموال المتروكة»، بخصوص أراضي وقف مسعدة، غير مقبل على اللجنة وعلى أهالي مسعدة ولا يمثلهم.
وكان أحد المواقع المحلية قد نشر الأسبوع الماضي خبراً، نسبه إلى نائب وزير الجليل والنقب الإسرائيلي، أيوب القرّا، جاء فيه أن لجنة الوقف في مسعدة توصلت إلى اتفاق مع «سلطة أراضي إسرائيل» (الاموال المتروكة)، قام القرّا بالتوسط لأجله. وقد أثار هذا الخبر حفيظة اللجنة واستهجانها، لأنه لم يكن لها أي علم بالاجتماع ولم تتم استشارتها حول هذا الاتفاق، لذا فإنها لا تعترف به.
وأضافت اللجنة أنها ترحب بكل من يمد يد المساعدة لحل المشكلة، بمن فيهم السيد أيوب القرّا، لكنها لن تقبل أن يتم ذلك بغيابها ودون موافقتها على أي اتفاق يتم التوصل إليه.
وأبلغت لجنة الوقف مراسل موقع «جولاني»، الذي كان دعي لتغطية الاجتماع، أن اللجنة ستصدر في وقت لاحق بيانا باسمها واسم أهالي مسعدة حول هذا الموضوع.
نذكر أن نص الاتفاق الذي يدور الحديث عنه مبهم ويترك القرار حول ملكية الأرض بيد المحكمة الإسرائيلية، إذ جاء في القرار حرفياً:
" إدارة أراضي إسرائيل تصدق على تقسيم الأراضي حسب الأسماء التي تقررت بقائمة التقسيم التي قدمها وقف مسعدة, وستعرض لمدة أسبوعين في لوح الإعلانات بالمجلس المحلي للتحفظات, وبعد الأسبوعين تتبنى إدارة أراضي إسرائيل الخطة المطروحة للتقسيم. وعمليا كل صاحب ارض يستطيع المباشرة بالبناء على أرضه والحصول على رخص بناء وطابو للملكية الدائمة على الأرض, وكل هذا بعد انتهاء التداول أمام المحكمة بالقضية. ومهما كانت نتائجها, لصالح أو ضد الوقف, فإدارة أراضي إسرائيل ستحول الملكية لسكان القرية بدون مقابل لان ثمن توزيع الأراضي في الجولان هو مجاني. وهذا القرار يصدق باتفاق من قبل إدارة أراضي إسرائيل ومعترف به قانونيا.".

المصدر : جولاني

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

ابن مسعدة

 

بتاريخ :

06/02/2010 16:58:16

 

النص :

عذراان السيد ايوب القرا لم يتدخل في شان الوقف الا بعد ان توجهت له لجنة الوقف شخصياللتدخل بهذا الامر, اما بالنسبة للقرار فلم يبرم اي اتفاق بينه وبين الاموال المتروكة وانما سمع لكلا الجهتين. فكان طلب الاموال المتروكة ان توزع نمر بناء حسب سجل لجنة الوقف ويوضع ختم لجنة الوقف وختمها على كل نمرة وبعد ذلك تعطى لكل صاحب نمرة طابو رسمي بمساحة ارضه, امارد لجنة الوقف على هذا فكان مطالبتها بهذا الشيءولكن بدون اي طابو ملك شخصي, وهذا الامر يؤدي الى ترك ملكية الارض لاجل غير معروف والذي قد يؤدي بنهاية المطاف الى مطالبة الاموال المتروكة بهذه الارض بعد سنوات طويلة!!! لذلك الان على لجنة الوقف ان تتخذ القرار الافضل لاهل البلد. لذلك يبقى القرار بيدنا ..
   

2.  

المرسل :  

جليلي حر من بني معروف

 

بتاريخ :

21/02/2010 17:49:38

 

النص :

اليس الاولى بايوب القرا ان يتصدى لمصادرة اراضي الدروز في اسرائيل اقله اذا لم يجد من واجبه السعي لاسترجاع ما صودر منها او انه ؟؟؟؟؟