بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> قضايا اجتماعية >>
ايوب قرا:خدمت اهالي الجولان اكثر من مواقفهم الوطنية التي لم تعط أية نت
  28/11/2010


ايوب قرا:خدمت اهالي الجولان اكثر من مواقفهم الوطنية التي لم تعط أية نتيجة ايجابية تجاه اهالي الجولان

 

 عقب النائب في حزب الليكود الاسرائيلي ايوب القرا  لموقع بانيت وصحيفة بانوراما الصادرة في الداخل الفلسطيني على القرارات الصادرة عن اجتماع شخصيات سياسية واجتماعية تمثل النسيج الاجتماعي والسياسي والوطني السوري في الجولان المحتل الذي عُقد يوم امس قائلاً: "  بان الشيخ طاهر ابو صالح والهيئة الدينية لم تصدر هذا البيان ، انما صدر على يد عناصر تمثل الصورة المصغرة الوطنية التي لا محل لها في نظام ديمقراطي ، ولا تمثل الطائفة الدرزية ، وليس لها مركز ذو اهمية بالنسبة لي كنائب وزير في هذه الدولة ، انا اسعى من اجل اخواننا في الجولان من منطلق مركزي ، من دون غايات ومكاسب سياسية ، وبدون أي هدف يمس في كرامتهم ، عندهم مواقف سياسية لا اتدخل فيها ، ومطلوب منهم الا يتدخلوا في مواقفي السياسية الاسرائيلية ، ولذلك على ارض الواقع ممكن ان يشوهوا الحقائق ، من منطلق ضعفهم امامي في خدمة اهالي الجولان في السنوات الاخيرة ، ولكنهم لا يغيروا الواقع بانني خدمت اهالي الجولان اكثر من مواقفهم الوطنية التي لم تعط أية نتيجة ايجابية تجاه اهالي الجولان ، وكان من المطلوب ان يشاوروا الهيئة الدينية ، ويروا ان كان من المناسب ان يكتبوا البيانات ، نحن نطلب منهم الا يتدخلوا بشؤوننا السياسية ، لكي لا نتدخل في شؤونهم السياسية ، وحينما تدخلوا اليوم فلا يزعلوا في المستقبل بتدخلنا في المستقبل السياسي في الجولان ".

وكان القرا قد صرح للاذاعة الاسرائيلية " بإن الدروز هم احدى القبائل اليهودية التي تاهت في سيناء" ولاثبات ذلك قال ايوب القرا: " الدروز يؤمنون بزفولون (سبلان) والياهو (الخضر) ويترو (شعيب) المذكورين في التوراة وهذا اثبات اننا احدى القبائل اليهودية".وان الدروز مروا قبل 1000 عام بمجزرة دامية ، قُتل فيها اكثر من 11 مليون درزي ، مكثوا في مصر والمملكة العربية السعودية والشرق الاوسط بشكل عام ، والدروز حتى الان لم يتكلموا عن هويتهم الحقيقية ، خوفا من الملاحقات من ابناء الطائفة الاسلامية ، بالرغم من وجودنا اليوم في دولة ديمقراطية ، مدعيا بأن الدروز هم اقرب طائفة لليهود".
 وقد اصدر المجتمعون في مقام اليعفوري بياناًجاء فيه"ان أيوب القرا شخصية غير مرغوب فيها في الجولان، وقرار عدم استقباله في الجولان نهائياً، والطلب من المواطنين عدم التوجه لأيوب القرا لحل مشاكلهم، لأن القرا ليس عنواناً لنا لحل مشاكلنا الفردية والعامة.
 

للمزيد اقرأايضاً

ايوب القرا شخصية غير مرغوب فيها في الجولان السوري المحتل
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات