بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان للتنمية >> المركز الثقافي >>  المركز النسوي >>
بدء أعمال المؤتمر الأول للنساء في الجولان
  30/03/2008

بدء أعمال المؤتمر الأول للنساء في الجولان
موقع الجولان

9/ آذار/2008
عقد صباح هذا اليوم المؤتمر النسائي الاول في الجولان السوري المحتل بمشاركة العشرات من النسوة من قرى الجولان، ورغم ان عددهن لم يكن كبيرا نسبيا إلا ان جلسة الافتتاح كانت مليئة بالحيوية والمواضيع الهامة التي لاقت اهتماما من قبل المشاركين.
افتتاح المؤتمر كان بإلقاء كلمة ترحيب وشكر من قبل مركزة العمل النسوي في الجمعية السيدة تركية أبو صالح التي تحدثت في كلمتها عن أهمية انعقاد هذا المؤتمر في ظل الظروف التي تعايشها المرأة السورية بشكل خاص والواقع الجولاني بوجه عام ،ثم دعي إلى حفل الافتتاح السيد تيسر مرعي مدير جمعية جولان لتنمية القرى العربية والقى كلمة الجمعية بمناسبة انعقاد المؤتمر.
وبعد مراسيم الافتتاح ابتدأت مداخلات المؤتمر الهامة والتي تمحورت حول: المرأة الجولانية تحت الاحتلال منذ العام 1967 ولغاية 2008 والتي قدمتها السيدة أم مجيد املي القضماني
وقراءة إحصائية في واقع المرأة الجولانية ، وهي نتائج دراسة أولية اعدتها مجموعة العمل النسوي في الجمعية شملت حوالي 1700 امرأة في مجدل شمس فقط، قدمتها السيدة جهينة فخرالدين/ ابو عرار.ودور المرأة في بلورة قيم وسلوكيات المجتمع قدمتها السيدة نسرين الولي/المقت .والتمكين النسوي واهميتة في تطوير المرأة قدمتها السيدة رنين جريس من جمعية السوارفي مدينة حيفا. وواقع المرأة في الجولان والأحوال الشخصية قدمتها المحامية سهى منذر. وقد تليت امام المشاركات برقية من دمشق ارسلتها الدكتورة كاميليا شكيب ابو جبل هذا نصها:

بسم الله الرحمن الرحيم
بكل أمنيات التوفيق و النجاح أبارك لكم انطلاقة عقد المؤتمر النسوي الأول لنساء الجولان تحت عنوان(( المرأة الجولانية واقع و تحديات )) .
المرأة الجولانية بدأت معاناتها مع الاحتلال منذ الأيام م الأولى نتيجة التهجير و الاعتقال والاستشهاد و بذلك وقع عليها ما وقع على الرجل من معاناة و قهر و ظلم إضافة لمنع تواصلها مع الأهل في الوطن الأم و هذا يعتبر إنتهاكا ً لأبسط حقوق الأسر في التواصل . و شهر آذار الذي تكثر فيه المناسبات المتعلقة بالمرأة مثل اليوم العالمي للمرأة و عيد الأم أعاده الله على جميع نساء الجولان بالخير و السعادة ، ها هو مؤتمركم ينعقد و له وقع خاص لما يجري في غزة و المعتقلات الإسرائيلية التي ما زالت تغص بآلاف المعتقلين و المناضلين الذين يتعرضون لأبشع عمليات التعذيب و القمع ذنبهم أنهم رفضوا الاحتلال و دافعوا عن أرضهم و حريتهم فمقاومة الاحتلال هو حق شرعي و أساسي و هذا ما تؤكده حركة التاريخ و نص عليه ميثاق الأمم المتحدة .
إليكن يا من أنجبن الأبطال و المناضلين أتقدم بكل الفخر و الإعتزاز لصمودكن و لمواقفكن المشرفة خلال سنوات الاحتلال البغيض ، مؤتمركم هو محطة لمطالبة كل المنظمات الإنسانية و الدولية للتضامن معكن و لتسليط الضوء على معاناتكن في ظل الإحتلال ، نبارك لكم مؤتمركم آملين لنساء الجولان أن يأخذن دورهن المؤثر في النواحي السياسية و الإقتصادية و الإجتماعية و أن تعاودكم الذكرى و يكون الجولان قد تحرر من رجس الإحتلال و علم الوطن يرفرف فوق ربوعه .
الدكتورة : كاميليا أبو جبل

وبعد استراحة الغداء توجهت المشاركات الى ورشات العمل التي توزعت حول المواضيع التالية:
التعليم وسوق العمل في الجولان
التمكين النسوي
مجتمعنا قيم وسلوكيات
وفي نهاية المؤتمر تليت التوصيات التي خرج منها المؤتمر النسائي الأول التي كانت :
أكدت المشاركات على أهمية الاستمرارية عقد مؤتمرات سنوية للمرأة في الجولان المحتل، والاستمرار في إقامة ورش عمل دراسية ومحاضرات ولقاءات تخص موضوع المرأة في كافة المجالات، لترسيخ الوعي النسوي.
• توجيه دعوات إلى الرجال للمشاركة في فعاليات ونشاطات تخص المرأة
• العمل على دعم النساء والمطالبة المتواصلة لتولى مراكز قيادية وادرية رفيعة المستوى في مختلف المؤسسات والأطر الاجتماعية في الجولان.
• العمل على مطالبة المؤسسات والاطر الاجتماعية المختلفة في الجولان على إقامة وتشجيع تأسيس حضانات ورياض اطفال اخرى، والمبادرة إلى اقامة أسواق انتاجية ذاتية او معارض محلية من اشغال يدوية ومنتوجات تموينية وزراعية وطبيعية لتشجيع المنتوجات المحلية وتوفير سوق عمل.
• مطالبة أصحاب رأس المال المحلي والمؤسسات بالعمل ووفق الإمكانيات المحلية على إقامة مؤسسات اقتصادية اومصانع محلية ( تختص بمنتوجات الجولان المحلية كعصير التفاح والعنب مثلا ) لفتح فرص عمل جديدة .
• العمل على إقامة إطار نسوي يعنى بشؤون المرأة في الجولان بكافة المجالات.

صور من المؤتمر الاول للنساء في الجولان

9-3/2008

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات