بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> المؤسسات الثقافية >> تجمع الجولان السوري >>
بيان تجمع الجولان السوري بخصوص الاسير بشر المقت
  27/02/2009

 بيان تجمع الجولان السوري بخصوص الاسير بشر المقت
نداء

اسرانا - شهداء مع وقف التنفيذ!

إن استمرار الاحتلال الإسرائيلي للجولان السوري المحتل، يتوازى مع معاناة أسرانا في سجون الاحتلال. قبل أربعة أعوام استشهد الأسير هايل حسين أبو زيد من جراء الإهمال الطبي المتعمد من قبل إدارة السجون الإسرائيلية، وبالأمس القريب أدى الإهمال الطبي من قبل إدارة السجون بإصابة الأسير المحرر سيطان نمر الولي بمرض عضال ، واليوم نشهد عملية اعدام بطيء جديدة لاحد رموزنا الوطنية في معتقلات العدو ,الأسير بشر سليمان المقت الذي يعاني من مرض القلب وهو في حالة صحية حرجه للغاية, تستوجب تحرك واسع لتأمين تحرره من الاعتقال لمتابعة حالته الصحية.

ايها الاهل الشرفاء

الضغط الشعبي والرسمي المتواصل بامكانه ان يحقق نتائج ايجابية قبل فوات الاوان. نناشدكم ايها الاهل في جولاننا المحتل بابداء المزيد من المبادرة وبتكثيف العمل والقيام بما يلزم من اجراءات للحد من معاناة اسيرنا بشر المقت وانقاذ حياته من الموت البطيء.

لنعلي صوتنا.. لنتحرك قبل فوات الاوان! لنوحد جهود جميع الفعاليات الوطنية في الجولان المحتل من اجل اطلاق سراح اسيرنا الجريح، بشر المقت كي تتم معالجته بظروف صحية مواتية تتناسب مع حالته الخطرة

اسرانا الأبطال، حملة مشاعل الحرية وعنوان مسيرة الكفاح ومقاومة الاحتلال، يتعرضون للقتل المتعمد, مجموعات العمل الطبية الرسمية التابعة لمصلحة السجون العامة في إسرائيل، تتعمد الامتناع عن تقديم العلاج الطبي اللازم للحالات المرضية التي يعاني منها اسرانا ناهيك عن تعرضهم للضرب والقمع والرش بالغاز ومنعهم من إدخال الحاجيات الغذائية الضرورية، وتحديد عدد الزوار من إخوتهم وأخواتهم وأقاربهم حتى أولئك من الدرجة الأولى، ووضع الحواجز الزجاجية بينهم وبين ذويهم عند الزيارة.

سلطات الاحتلال تواصل انتهاكاتها لقواعد القانون الدولي الانساني والقانون الدولي لحقوق الانسان التي ارتقت الى جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية ولا تقتصر جرائم الاحتلال على اعمال القتل والتدمير والهدم، بل تطال جرائمها الاسرى داخل سجونها الباطلة وغير الشرعية.

الاهل الكرام علينا ان نتحمل مسؤلياتنا اتجاههم وان نحذر من " تكرار حالة الاسير الشهيد هايل ابوزيد".ووجب علينا جميعا ان نرفع الصوت عاليا لتحميل المسؤولية التامة لسلطات الاحتلال

ونحذر ان اي تدهور للاسير البطل الصامد بشر سليمان المقت سيقابل بخطوات تصعيديه

تجمع الجولان السوري

27 2 2009


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات