بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> حــول الـــعــالــم >>
رائد فضاء سابق: الحكومة الأميركية تخفي حقيقة وجود مخلوقات غير أرضية عن
  23/04/2009

رائد فضاء سابق: الحكومة الأميركية تخفي حقيقة وجود مخلوقات غير أرضية عن الامة

نيويورك-مع حلول"يوم الأرض" العالمي والاهتمام العالمي بحماية الارض، يرى رائد الفضاء الأمريكي السابق، إيدغار ميتيشيل، وعدداً من "المهووسين" بظاهرة الأطباق الطائرة أن الحدث الحقيقي يجري في مكان ما في الفضاء الخارجي الفسيح. ويؤكد ميتشيل، الذي زار القمر ضمن بعثة "أبولو 14" عام 1971، وجود حياة أخرى خارج كوكبنا الأرض، وأن الحقيقة تتكتم عليها الحكومة الأمريكية وحكومات أخرى.
اعترافات رائد الفضاء السابق جاءت في ختام "Conference-X السنوي الخامس في ميريلاند، وهو لقاء يجمع بين المهتمين بظاهرة الأجسام الطائرة الغريبة UFO's وباحثين يدرسون إمكانية وجود أي شكل من أشكال الحياة في الفضاء الخارجي.وقال إن: "البشر طالما تساءلوا بشأن كوننا وحيدون في هذا الكون.. في حقبتنا كانت هناك حقاً أدلة... لا.. نحن لسنا وحدنا."وتابع: "قدرنا، ومن الأفضل أن نبدأ في ذلك، أن نصبح مجتمعاً كونياً.. علينا الاستعداد لأن نتجاوز نطاق كوكبنا ونظامنا الشمسي، لنكتشف حقيقة ما يجري هناك."وبحسب قناة "سي ان ان" الإخبارية ، فإن ميتشل دعا الحكومة الأمريكية بقيادة الرئيس باراك أوباما لكشف ما تعرفه بشأن المخلوقات غير الأرضية وبشأن ما يعرف بالأطباق الطائرة.
نشأ ميتشل في مدينة روسويل بولاية نيومكيسكو الأمريكية التي شهدت حسب الذين يعتقدون بوجود أطباق فضائية طائرة سقوط طبق طائر يقل مخلوقات غير أرضية وتحطمه عام 1974 .وذهب ميتشل في حديثه مع القناة إلى أن الجيش الأمريكي بذل آنذاك كل ما يستطيع من جهد للتكتم على هذا الحدث ومنع شهود العيان من الإدلاء بشهاداتهم حول هذا الأمر وأنه أحد المطلعين على هذه الحقيقة والذي يتمتع في الوقت نفسه بمصداقية خاصة تسمح له بسرد هذه الواقعة ونقل حقيقتها للآخرين.وقال ميتشيل : "حذروهم من عواقب وخيمة" إن فعلوا ذلك."وتابع: "الأهالي رفضوا أن يدفن السر معهم، وكوني ابن المنطقة وذهبت إلى القمر، اعتقدوا أنني شخص جدير بالثقة وأفشوا إليّ بالسر."
وحسب ميتشل فإنه استطاع قبل عشر سنوات العثور على آذان صاغية لروايته في البنتاجون وتحدث مع أدميرال لم يسمه وقال إن هذا القائد البحري أكد له حقيقة ما حدث في مدينة روسويل ثم قام الأدميرال فيما بعد بمحاولات لاكتشاف المزيد من التفاصيل في هذا الشأن قبل أن توقف جهة أخرى هذه المحاولات. وأشار رائد الفضاء السابق إلى أن هذا الأدميرال أصبح ينكر الأمر برمته.
وأكد متحدث باسم وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) أن الوكالة غير معنية بالمشاركة في أي محاولة للتعتيم في هذا الصدد.كما نقلت "سي ان ان" عن المتحدث قوله إن ناسا غير معنية بالأطباق الطائرة.وكان الرئيس الأمريكي رد على سؤال وجه له أثناء المعركة الانتخابية عما إذا كان يعتقد بوجود مخلوقات غير أرضية قائلا:"الأمر يتوقف على ما إذا كانت هذه المخلوقات ديمقراطية أم جمهورية".
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات