بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> حــول الـــعــالــم >>
لا جامعة عربية ضمن افضل 400 جامعة: 4 جامعات اسرائيلية ضمن أفضل 150 جام
  23/08/2010

لا جامعة عربية ضمن افضل 400 جامعة: 4 جامعات اسرائيلية ضمن أفضل 150 جامعة

حافظت جامعة هارفرد الأميركية على صدارة ترتيب أفضل 100 جامعة في العالم للعام الثامن على التوالي، وذلك ضمن التصنيف الذي تصدره جامعة الاتصالات في شنغهاي سنويا منذ العام 2003.
وذكرت وكالة الأنباء الفرنسية أن "الجامعات الأمريكية احتلت 17 مرتبة من المراتب الـ 19 الأولى ضمن التصنيف الذي يضم 500 جامعة".
ولم تشمل القائمة اية جامعة عربية فيما وردت 4 جامعات اسرائيلية في ضمن افضل 150 جامعة غعالمياً. فقد تراجعت الجامعة العبرية في القدس الى المرتبة 72 (المرتبة 64 العام الماضي) فيما احتلت المرتبة 46 عالمياً في الدراسات الإجتماعية ووردت جامعة تل أبيب في المراتب 76-100 في الدراسات الإجتماعية وبين المراتب 101-150 عالمياً (115). ووردت جامعة بار ايلان وبن غوريون في المراتب بين 301-400. أما معهد العلوم "فايتسمان" فقد ورد بين المراتب ما بين 101-150 في العالم، وذلك على ما يبدو في اعقاب فوز احدى الباحثات فيه بجائزة نوبل للعلوم العام الماضي. أما جامعة حيفا فقد وردت في المراتب ما بين 401-500 . وحل معهد التخنيون في حيفا في المرتبة 114.
عربياً، لم تشمل القائمة اية جامعة عربية سوى "جامعة الملك سعود" و"جامعة الملك فهد للبترول والمعادن"، في المراتب ما بين 400 -500. وفي افريقيا وردت جامعة كيب تاون فقط وفي المرتبة 256.
ولم يبتعد ترتيب العام الحالي لأفضل الجامعات عن ترتيب العام الماضي، حيث جاءت في المرتبة الثانية على اللائحة جامعة بيركيلي في كاليفورنيا تليها جامعة ستانفورد.
ولم تتضمن القائمة من جامعات أوروبا في المراتب العشر الأولى سوى جامعتي كامبريدج وأكسفورد البريطانيتين، وجامعة طوكيو التي احتلت المرتبة العشرين كأول جامعة غير أميركية وغير أوروبية تأتي في المراتب العليا.
وسجلت الجامعات الفرنسية طبقا لتصنيف العام الحالي تراجعا في الترتيب على سلم الـ 100 أفضل جامعة وذلك مقارنة بلائحة العام الماضي، حيث لم تدرج سوى ثلاثة جامعات ضمن الـ100 جامعة الأفضل في العالم.
وتراجعت بحسب التصنيف الجديد، جامعة باريس سود اورسي مرتبتين وأصبحت في المرتبة الـ 45 بعد أن كانت في الـ 43، كما سجل المعهد العالي (ليكول نورمال سوبيريور) تراجعا مرتبة واحدة فقط ويحتل المرتبة 71 بعد أن كان في الـ 70 لعام 2009.
في حين تقدمت جامعة بيار وماري كوري تقدما درجة واحدة لتأتي في المرتبة الـ 39 بعد أن كانت في الـ40 ضمن تصنيف العام الماضي 2009. وضمن الترتيب الخاص بالدول والصادر عن جامعة شنغهاي أيضا، احتلت فرنسا العام الماضي المرتبة السادسة هذه السنة مناصفة مع كل من ايطاليا والصين بـ 22 جامعة، بعد أن كانت المرتبة الخامسة بـ 23 جامعة.
وتأمل أوروبا التي توجه انتقادات حادة إلى هذه اللائحة الصادرة عن شنغهاي، في وضع لائحة خاصة بها العام المقبل، خاصة مع اعتقاد أوروبا أن المعايير المعتمدة لوضع اللائحة تقلل من أهمية جامعاتها وأنها لا تأخذ في الاعتبار سوى العلوم.
وجاءت فكرة هذا الترتيب الذي يهدف إلى تحديد المعايير التي يجب أن تعتمد لاعتبار الجامعة عالمية، عندما قررت بكين إنشاء جامعة تحتل مكانة دولية، مع الرغبة في تحديد مكان الجامعات الصينية.
يذكر أن جامعة الاتصالات في شنغهاي تنشر لائحتين، الأولى بأفضل الجامعة والثانية تضم الدول، حيث وضع أفضل تصنيف لسويسرا معهد التكنولوجيا في زوريخ في المرتبة الـ 23، بينما جاءت كندا في المرتبة الـ27 بجامعة تورونتو. أما بلجيكا جاءت في المرتبة الـ 90 التي احتلتها جامعة غاند.
يشار إلى أن المعايير التي يعتمدها التصنيف تركز بشكل أساسي على الأداء في مجال الأبحاث على حساب التأهيل، مثل عدد جوائز نوبل وجوائز فيلد المعادلة لجائزة نوبل في الرياضيات، إضافة إلى المقالات المنشورة في المجالات العلمية الصادرة باللغة الانكليزية حصرا مثل (نيتشر) و(ساينس)، دون أخذ المجلات الفرنسية بالاعتبار.

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات