بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> حــول الـــعــالــم >>
صخور شبيهة بحذاء وأصبع وقبة تظهر في المريخ
  02/09/2012


صخور شبيهة بحذاء وأصبع وقبة تظهر في المريخ
صور التقطتها مركبة أمريكية هبطت على الكوكب الأحمر منذ 3 أسابيع تلهب خيال الماورائيين



القبة الصخرية كما بدت في الأفق

لندن - كمال قبيسي

هناك من فحص وتأمل ببعض صخور وأحجار المريخ التي ظهرت في صور التقطها مختبر "كوريوسيتي" الأمريكي منذ هبط على سطحه منذ أقل من شهر، واستغرب شبهها بما صنع الإنسان على الأرض في التماثيل وما شابه، فالتهبت مخيلة "الماورائيين" الباحثين عن كائنات خارج الأرض وطرحوا سؤالا قديما ما زال بلا جواب: هل كان الكوكب الأحمر زاخرا بالحياة قبل ملايين السنين وعاش فيه أشباه ببني البشر؟




هل هو أصبع متحجر، أم تطاير من تمثال متحطم؟
وأهم من درس هذه الأحجار والصخور هي Alien Disclosure UK البريطانية، وهي منظمة جدية بعض الشيء وينشط أعضاؤها في البحث عن كل ما يؤكد نظريتهم، وملخصها أن الكون مكتظ بكائنات متنوعة تعيش في مليارات الكواكب، بل ويتنقل المتطور منها بين النجوم وما يسلك حولها من أجرام في المدارات.
وتعتقد الجمعية التي أطلعت "العربية.نت" على موقعها في الانترنت، أن كائنات شبيهة بالبشر ربما عاشت قبل ملايين السنين في المريخ وانقرضت بنكبة عملاقة، لكن بقايا منها ما زالت مرئية للعيان، كحجرة التقطت عدسات "كوريوسيتي" صورة لها، وبدت ملتوية وشبيهة تماما بأصبع بشري متحجر "وربما هو أصبح تطاير بفعل انفجار ما وحطم أحد التماثيل" وفق تعبير "صياد" للكائنات في الفضاء ينشط مع المجموعة.

قبة فريدة الشكل في الأفق
وهناك حجر آخر بدا شبيها تماما بنعل حذاء، وهو واضح من صورته مرميا على الأديم المريخي قرب الموقع الذي هبطت فيه المركبة التي بلغت تكاليفها مليارين و500 مليون دولار وتتحرك بأوامر تنطلق اليها من مركز وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) في الولايات المتحدة، والبعيد عنها 570 مليون كيلومتر، وهي الوكالة التي لم يصدر عنها حتى الآن أي رد على ما ألهب خيال الناشطين مع المجموعة البريطانية وحملهم على القول ان "فردة" الحذاء البادية في الصورة "هي لكائن مريخي شبيه بالإنسان وكان له تمثال تحطم لسبب ما" وفق تعبيرهم.


الصخرة الشبيهة بالحذاء

ونجد من بين الصور التي بثتها المركبة واحدة لصخرة صغيرة بدت مسطحة وملساء وبرأس مسنون أملس كأنها هرم صغير، وبدت شبيهة بأي قطعة صخرية تطايرت من تمثال أو بناء هندسي ما "لأن العمل اليدوي واضح فيها".
أما ما اعتبروه "أكبر دليل على تواجد كائناتي سابق في المريخ" فهو صخرة بدت على شكل قبة في أفق احدى الصور التي كشفت أيضا "عن وجود آثار لدرب بري بدا شكله واضحا لكثرة ما وطأته الأقدام" وهو ما يظهر في فيديو جمعت "العربية.نت" محتوياته من شريطين عما سموه: مؤشرات عن حياة سابقة في الكوكب الأحمر.
ومع أن الصخرة الشبيهة بالقبة تلفت النظر أكثر من سواها، بوصفها الوحيدة بشكلها الكروي في البيئة التي تتجول فيها "كوريوستي" الآن، الا أن "ناسا" تعتقد بأن الدليل الوحيد على وجود "الحياة سابقا" في المريخ هو العثور على آثار "عضوية" لتلك الحياة قبل أن تفنى على الكوكب الأحمر في ماضيه البعيد، والباقي صور وخيالات.

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات