بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> المفاوضات السورية الاسرائيلية >>
مسؤول سوري: سورية لن تخضع لأي ابتزازات فيما يخص استرجاع الجولان
  08/08/2009

مسؤول سوري: سورية لن تخضع لأي ابتزازات فيما يخص استرجاع الجولان

قال مدير مكتب الجولان في رئاسة الوزراء السورية مدحت صالح إن سورية لن تخضع لأي ابتزازات فيما يخص عودة الجولان المحتل إلى سورية.
وأضاف صالح في تصريح متلفز يوم الخميس أن " الجولان ارض سورية محتلة يجب ان تنسحب منها دويلة الاحتلال عاجلا ام آجلا حسب قرارات الشرعية الدولية"، مشيرا إلى ان "سورية لن تخضع لأية شروط يضعها الكيان الاسرائيلي او ابتزازات ولن تقبل باية مساومات على أرضها المحتلة".
ويأتي حديث صالح بعد ايام من تصريح وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان قال فيه إن إسرائيل لن تستأنف أي مفاوضات غير مباشرة مع سورية, مطالبا بمفاوضات مباشرة لا تبدي إسرائيل فيها استعدادا للانسحاب من الجولان فيما تشترط في الوقت نفسه أن تنأى سورية بنفسها عن إيران و"حزب الله" اللبناني وحركة "حماس" الفلسطينية الأمر الذي ترفضه سورية.
وأشار صالح إلى أن " من 40 عاما من الاحتلال الاسرائيلي للجولان السوري لم يأت الا بالخراب والدمار لتلك المنطقة".
وتشير تصريحات رسمية سورية إلى ان الاحتلال الإسرائيلي للجولان أدى إلى تهجير أكثر من 150 ألف مواطن سوري من أرضهم وتدمير أكثر من 240 قرية ومزرعة بالكامل وإنشاء مستوطنات ومعسكرات إسرائيلية مكانها.
وأردف صالح أن " الجولان يتمتع بأهمية سياحية وصناعية وجغرافية كبيرة حيث يدخله 3 ملايين سائح سنويا فيما يقيم الاحتلال 21 مصنعا فيها منها مصانع للاسلحة الالكترونية والصناعات العسكرية الجوية وغيرها من الصناعات الخفيفة والثقيلة"، مضيفا ان "هناك اهمية للجولان من حيث موارد المياه الوفيرة فيها".
وترفض إسرائيل الانسحاب من الجولان للأهمية الإستراتيجية الكبيرة التي يتمتع بها, فيما تطالب سورية باستعادة الجولان كاملا وانسحاب إسرائيل إلى حدود الرابع من حزيران العام 1967 كأساس لأي اتفاق سلام مع إسرائيل.
يذكر أن سورية علقت محادثات السلام غير المباشرة بين سورية وإسرائيل إثر العدوان الإسرائيلي على غزة أواخر العام الماضي.


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

نازح

 

بتاريخ :

08/08/2009 13:13:17

 

النص :

لولا من بقى و صمد في الجولان لكان الجولان حكاية منسية طوبى لااهلنا الابطال في الجولان