بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> المفاوضات السورية الاسرائيلية >>
هارتس..جهود امريكية - سورية لوضع ورقة تحدد مبادىء انطلاق المفاوضات مع
  24/02/2011

هارتس..جهود امريكية - سورية لوضع ورقة تحدد مبادىء انطلاق المفاوضات مع اسرائيل

ذكرت صحيفة اسرائيلية اليوم ان السيناتور الامريكي جون كيري والرئيس السوري بشار الاسد يعملان منذ وقت على وضع ورقة موقف غير رسمية بشأن المبادئ الخاصة باستئناف المفاوضات مع اسرائيل.
وقالت صحيفة (هارتس) "ان كيري وهو رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس واهم مساعدي الرئيس باراك اوباما يعمل مع الرئيس الاسد منذ عدة اشهر على وضع خطة للبدء في مفاوضات بين اسرائيل وسوريا".
وكشفت الصحيفة "ان رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو والذي اعلم بما يجري بين الرئيس الاسد وكيري يعارض الخطة التي يريد الاثنان وضعها لانه يؤمن ان الرئيس السوري غير جاد في تحقيق السلام مع اسرائيل".
واوضحت (هارتس) ان كيري اجتمع مع الرئيس الاسد في دمشق خمس مرات خلال العامين الاخيرين حيث تناول الاثنان قضية اعادة المفاوضات مع اسرائيل خلال كل هذه الاجتماعات.
وقالت "ان الاثنين شرعا قبل اشهر قليلة في بلورة افكار عملية من اجل السماح للمفاوضات مع اسرائيل بالانطلاق مرة اخرى".
ونقلت الصحيفة عن مصادر اسرائيلية رسمية ودبلوماسيين اوروبيين قولهم "ان كيري والاسد بدآ في وضع ورقة موقف غير رسمية من شأنها تحديد مبادئ المفاوضات مع اسرائيل وكذلك الشروط المطلوبة للبدء فيها من جديد".
واضافت ان كيري وضع الرئيس اوباما ومساعديه في صورة النقاشات الجارية مع الاسد والتي حاول فيها الخروج بصيغة يمكن ان تكون غامضة الى حد ما لكن يمكن لها تشجيع الطرفين الاسرائيلي والسوري على استئناف المفاوضات.
وكشفت "ان اول عنصر جرى التعامل معه فيما وصفته بمفتاح المطالب السورية هو انسحاب اسرائيل من مرتفعات هضبة الجولان "مشيرة الى "وضع صيغة مشابهة لتلك التي استخدمت خلال المفاوضات التي جرت في زمن رئيس الحكومة الاسرائيلي السابق ايهود اولمرت".
واقرت ورقة المبادئ التي وضعها الاسد وكيري "ان اساس المباحثات سيكون وفق مبدأ الارض مقابل السلام وفق ما جاء في ما اقر بمؤتمر مدريد في عام 1991 وقرارات الامم المتحدة بشأن هذا الموضوع.
وقالت الصحيفة ان كيري حاول "وضع صيغة في الورقة من شأنها اقناع اسرائيل والاستجابة لمطلبها باعتبار ان أي اتفاق سلام من شأنه ان يقطع علاقات سوريا مع كل من ايران وحزب الله اللبناني".
اوضحت "ان دبلوماسيين اوروبيين ابلغوا بمحادثات كيري مع الرئيس السوري واعربوا عن استعدادهم لمناقشة "الموقف الاستراتيجي السوري وعلاقته بقضايا الامن الاقليمي" خلال المفاوضات مع اسرائيل.

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

نازح عن الجولان

 

بتاريخ :

25/02/2011 16:11:17

 

النص :

الجولان عربية سورية عائدون يا جولان العروبة الله أكبر ولله الحمد
   

2.  

المرسل :  

سوري

 

بتاريخ :

27/02/2011 15:37:53

 

النص :

أجلوها لتجي الحكومة الجديدة فهي على الأبواب, ما اخذ بالقوة لا يسترد بالكلام الفاضي ومضيعة الوقت