بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> قضايا جولانية >> الاستيطان >> المستوطنات الاسرائيلية في الجولان >>
مستوطنة نفي اتيب الإسرائيلية تفتح أبوابها لمستوطنين جدد
  02/06/2016


مستوطنة نفي اتيب الإسرائيلية تفتح أبوابها لمستوطنين جدد


موقع الجولان / أيمن أبو جبل


دعي المجلس الإقليمي للمستوطنات الإسرائيلي من خلال نشرته على صفحتة الرسمية على" الفايس بوك" الراغبين من الجمهور الإسرائيلي، إلى العيش في مستوطنة نفي اتيب الإسرائيلية ( قرية جباثا الزيت السورية ) من خلال الدعوة " لأولئك الراغبين في العيش في قرية أوربية صغيرة، والبقاء في إسرائيل" واضافت نشرة المجلس " في "نفي اتيب" يحتفلون في كل الاعياد سويةً، يحييون ذكرى المناسبات الاسرائيلية، ويقيمون رحلات في احضان الطبيعة، ويحييون حفلات وامسيات للاطفال، هنا على قمة هذا الجبل" جبل الشيخ" (الحرمون) يتمتعون في اجواء مناخية خاصة ومميزة، لا يوجد مثيلا لها في اسرائيل، في الصيف اجواء لطيفة وباردة، والبركة " المسبح" هو ملتقى اجتماعي، وفي الشتاء يتمتعون من التزلج على الثلج، وسقوط الثلوج.
واضافت النشرة التسويقية " نفي اتيب على سفوح الحرمون تقع على ارتفاع 1050 م ، تأسست في العام 1971 من قبل مقاتلي كتيبة " اغوز" وخلدت باسمها اسماء اربعة جنود  سقطوا في معارك "اسرائيل".
المستوطنة هي من اجمل الامكنة في اسرائيل، تُضيف النشرة "مناظر طبيعية خلابة تطل على جبال الجليل وسهل الحولة، في الشتاء أجواء أوربية مُثلجة، وفي الربيع تزينه الورود والازهار و ثمار الكرز، ويشكل منتزه جبل الشيخ مصدر رزق اساسي إضافة الى الغرف السياحية، والبساتين على اختلاف أنواعها وأشكالها.
اولاد المستوطنة يتعلمون في رياض اطفال في مستوطنة الروم ( تبعد 15 دقيقة) والطلاب في مستوطنة مروم غولان (20 دقيقة سفر) وطلاب الثانوية يتعلمون في مستوطنة دفنة(15 دقيقة سفر ) في سفريات منظمة من قبل المجلس الاقليمي ... تعالوا الى" نفي اتيب" واحصلوا على فرصة لبناء بيت على مساحة نصف دونم، وغرفتين سياحيتين..

 تجدر الإشارة إلى انه يعيش في مستوطنة " نفي اتيب" حوالي 122 نسمة معظمهم يهودا من اصول فرنسية، يعتمدون في معيشتهم على السياحة وتشرف على منتجع جبل الشيخ، ولذلك أقيم فيها عدة فنادق وغرف لاستقبال السياح مثل فندق"ريمون" ايم حرمون" : وقد بني على الطريقة الأوربية السويسرية، الفندق فيه (44 كوخًا) من الخشب الطبيعي، البعض منها يمكن أن يتسع لستة أشخاص وهي مزودة بكل شيء : الحمامات، التلفزيون، الراديو، التلفون، هواء التكيف البارد والساخن، الفندق فيه ناد طبي للحماية، بركة سباحة (ساخنة في الشتاء)، ساونا، والمعاملات حسب رغبة الزبون، ولضيوف الأوتيل التمتع بالأنشطة مثل : طوافة خشبية، رحلة بعربة الثيران، رحلة بعربة الأحصنة، ركوب الدرجات، سيارات الجيب السياحية، درس على التزلج في الشتاء في منحدرات حرمون. وفيها مؤسسات فنية ومعامل للحرف، وخاصة الحرف الزجاجية.

 وتعاني المستوطنة من نقص الأجيال الشابه فيها، الأمر الذي جعل إدارتها تخصص  أراضي ومساحات للأجيال الشابة وخاصة الأبناء من أولاد المستوطنة، الذين غادروها بعد انهاؤهم الخدمة العسكرية او التعليم

للمزيد اقرأ ايضاً :


من سلسلة "مأساة لم ترو بعد!"  قرية جباثا الزيت
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات