بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> العالم من حولنا  >>
الكلمات المتقاطعة.. تدريب للذهن
  28/02/2009

الكلمات المتقاطعة.. تدريب للذهن

 وجدت دراسة حديثة أن تمارين ذهنية بسيطة كحلّ الكلمات المتقاطعة مثلاً، يمكن أن تبقي الذهن نشطاً ومتوقداً، وأن فائدتها لا تقلّ عن تلك التي يمكن الحصول عليها من وراء ممارسة ألعابٍ إلكترونية مثل "نينتندو دي أس".
وطلبت مجموعة "ويتش"، التي ُتعنى بالدفاع عن مصالح المستهلكين، في دراستها من ثلاثة خبراء التأكد من مزاعم حول المنافع التي توفرها مثل هذه الألعاب لتحفيز الدماغ وإبقاء الذاكرة في حالة يقظة، فتبيّن عدم وجود براهين على ذلك أو أنها "ضعيفة" في أحسن الأحوال.
وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" اليوم الخميس أن مجموعة " ويتش" توصّلت إلى أن هناك أدلة على أن التمارين الرياضية وتناول أطعمة صحية والانخراط في حياة اجتماعية نشطة، تساعد جميعها على تنشيط عمل الدماغ وسرعة البديهة.
وتعمد الشركات المنتجة لألعاب الـ"ننتندو" وغيرها من الألعاب الالكترونية، إلى الاستعانة بمشاهير ونجوم سينمائيين للترويج لمنتجاتها والزعم بأنها تحسّن عمل الذاكرة وجعل الدماغ بحالة لائقة ونشطة ومنع الإصابة بالخرف في بعض الحالات.
وبحسب الدراسة فإن تصفح الانترنت أو التحدث إلى الأصدقاء يعطي النتائج نفسها ويساعد على تدفق الدم إلى القشرة الأمامية من الدماغ، وهو رأي أيّده كريس بيرد، عالم الأعصاب في "يونيفرستي كولدج أوف لندن".
وقال بيرد "ليست هناك أدلة على أن استخدام هذا المنتج قد يكون له أي تأثير على حياتك مطلقاً".
بدوره قال مارتن كوك، من مجموعة ويتش، "إذا كان لدى الناس أوهام بأن هناك براهين علمية على أن هذه الأجهزة تجعل الأدمغة تعمل بالشكل المطلوب، عليهم إذن التفكير ثانية في هذا الموضوع".
من ناحية أخرى قال متحدث باسم الشركة المنتجة لأجهزة الـ"ننتندو" إنها لم تدّعي أنها تحسّن قدرات الإدراك عند الناس، مضيفاً أن الهدف من الألعاب "مجرّد المتعة".
لكن المتحدث أكد على أن التمارين التي تتضمّنها ألعاب الـ"ننتندو" يمكن أن تجعل الدماغ "يقظاً

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات