بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> فنون >>
دريد لحام ونجدت أنزور يتغزلان بمرشد الثورة في إيران
  27/01/2016

دريد لحام ونجدت أنزور يتغزلان بمرشد الثورة في إيران



ظهر فنانان سوريان مؤيدان لنظام الأسد وهما يوجهان التحية لمرشد الثورة في إيران الخامنئي، ويقدمان فروض الطاعة للمحتل الإيراني ويمجدان بطولاته، ففي حفل تحت عنوان “رفاق على درب الشهادة” أقيم بدعوة من مبادرة “سوريا المستقبل” وحملة ” الفينيق السوري” ظهر “دريد لحام” و”نجدت أنزور” ليمتدحا الخامئني إلى درجة التغزل، وبدا اللحام محاطاً بعدد من ميكروفونات الأقنية الشيعية وخلفه الفنان عارف الطويل يوجه تحية لـ” المرشد الأعلى للثورة الإسلامية مخاطباً إياه :”في روحك القداسة، في عينيك الأمل، في يديك العمل، وفي كلامك أمر يُلبى” وتابع لحام:”لك الحب والتقدير والإجلال من شعب صامد وجيش عتيد عاشت إيران تحيا سوريا”.

ووصف المخرج “نجدت انزور” الجيش الإيراني المحتل بـ”السادة” وقال مخاطباً خامنئي: “من كلماتك نستمد الامل من حزمك نستمد القوة يامن يقف في صفوف المظلومين في وجه الاستكبار أبناؤك وإخوتك أتوا إلينا الان هم السادة سطروا مع جيشنا السوري أروع الملاحم وعزّزوا نشيد النصر” وختم أنزور: “إنهم رجال الله شكراً.. يا نصر الله”

وكان الفنان “دريد لحام” قد أعلن تأييده المطلق لنظام الأسد ووصف المتظاهرين في بداية الثورة بـ (المغرر بهم) و(المجرمين) وأعلن أنه (سيتخلى عن جنسيته السورية في حال سقط الأسد) ووجه لحام منذ أشهر رسالة لبشار الأسد عبّر فيها عن تجديد ولائه ومحبته له ، وفي تلك الرسالة وصف لحام أن حبه للأسد بأنه انقلب إلى عشق ووله جنوني لا حدود له، وتابع بأسلوب لا يتماشى مع تاريخه الفني وإدعائه بأنه يحارب الظلم والديكتاتورية والطغيان “يا سيدي وبالمختصر أصبحت أرى فيك وطني، فدمت لنا قائداً شجاعاً وأخاً عزيزاً يا بشار الأسد”.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات