بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان الثقافي  >> من هنا وهناك >>
النمل يجيد الزراعة ويعشق السكن الفاخر
  22/02/2010

النمل يجيد الزراعة ويعشق السكن الفاخر

أظهرت دراسة حديثة أن النمل يجهد للعثور على أفضل الأعشاش للإقامة فيها، وهو أمر لم يكن معروفاً من قبل.
وأشارت الدراسة إلى أن علماء بريطانيين زوّدوا مجموعة من النمل بأجهزةٍ متناهية الصغر ترسل تردّدات لاسلكية لمراقبة تحرّكاتها خلال البحث عن أعشاش جديدة لها.
ووضعت الباحثة إليفا روبنسون وزملاؤها في جامعة "بريستول"، أن مجموعة النمل أمام "خيارات"، منها الاكتفاء بالإقامة في أعشاشٍ "رديئة" قريبة منها، أو العيش في أخرى "جيدة"ً بعيدة بعض الشيء عنها، وكانت المفاجأة أن النمل اختار الأعشاش الأفضل على الرغم من أنها أبعد عنها بحوالي 9 مرات، كما تبيّن أن قلة من النمل التي توجّهت في البداية إلى الأعشاش "الرديئة" سرعان ما تركتها وتوجّهت إلى الأعشاش "الجيدة"، وانتهى الأمر بإقامة مجموعة النمل بكاملها في الأعشاش الجديدة.
وأشارت روبنسون إلى أن بعض النمل الذي اكتشف في البداية الأعشاش الردئية تركها فوراً، في حين أن النمل الذي عثر على الأعشاش الجيدة بقي فيها ولم يجر أية مقارنة بينها لاختيار القرار الصائب.
في سياق متصل، أكد عدد من العلماء الأمريكيين أن النمل يعد أكثر الحشرات تشابها في نمط الحياة الإنسانية بل وأنهم يقومون بالزراعة وتكوين الجيوش وأسر الأعداء.
وأكد العلماء أن النمل يعد أحد أهم المكونات لجميع الأنظمة البيئية، وأن اختفاءه يعني انهيار أغلبها، مؤكدين أن هذه الفصائل تقوم بتنمية نوع خاص من أنواع البكتريا فوق جسدها ليعمل "كمضاد حيوي" ضد الأمراض التي قد يسببها النمو النباتي للفطر في ممراتها تحت الأرضية.
وأضاف الباحث أن النمل يعمل بشكل جماعي لإنتاج هذه المزارع، فنملة واحدة لا يمكنها انشاء هذه المزرعة، مثلما لا يقدر إنسان واحد علي تكوين اقتصاد بلد.


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات