بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان للتنمية >> المركز الثقافي >> نشاطات وفعاليات >>
فيلم سينمائي في المركز الثقافي
  11/07/2007

 




نادي السينما
الخميس 8/11/2007 الساعة السابعة مساء


يعرض في قاعة الجلاء فيلمين سينمائيين
الفيلم الاول طبق السردين - 15 دقيقة -


يروي  المخرج  في هذا الفيلم كيف سمع للمرّة الأولى بإسرائيل من خلال زيارة أنقاض مدينة القنيطرة المدمرة ومقابلة بعض سكان المدينة المهجرين.
وعن الفيلم يقول المخرج: إن له حكاية بسيطة، وهي أني التقيت عام 1978 بالمخرج الإسرائيلي عاموس غيطاي في مهرجان المتوسط، وكان يعرض يومذاك فيلمه "البيت" الذي يتحدث عن دار هجرها أصحابها الفلسطينيون عام 1948، وهو فيلم مهم جداً. ومن خلال الحديث معه تبيّن لنا أنّ كلانا خدم عسكريته على جبهة الجولان عام 1973، والمصادفة الأغرب أننا كنا نقوم بالمهمة نفسها تقريبا، كلّ من جهته. أنا كنت مكلفا خلال الحرب على رأس دورية لاعتقال الطيارين الإسرائيليين الذين كانت صواريخ سام السورية تسقط طائراتهم في منطقة الجولان السورية، وهو كان مساعد ممرض ضمن مجموعة تدخل لإنقاذ الطيارين الإسرائيليين الذين كانوا يسقطون في الجولان المحتل. كنا نؤدي المهمة نفسها تقريباً في الوقت نفسه والظرف والمكان. الفيلم يروي كيف سمعت للمرّة الأولى بإسرائيل. فصورت في البداية شهادتين لصديقين عاشا هزيمة 1967، وعندما وصلت إلى شهادة الصديق سعد الله ونوس، وجدت صراحة أن شهادته قوية إلى درجة جعلتني أتنازل عن شهادتي وأستبعد شهادات الآخرين، فكان فيلم "وهنالك أشياء كثيرة كان يمكن المرء أن يتحدث عنها". من هنا أتت فكرة طبق السردين والحكاية فيها حقيقية. اخراج عمر أميرالاي

الفيلم الثاني : المنام ( وثائقي ) - 45دقيقة -

يدور الفيلم والذي تم تصويره عام 1981 حول أحلام سكان المخيمات الفلسطينية في لبنان حيث يقابل المخرج الشخصيات ويستمع منهم إلى ما يشاهدونه في الأحلام وارتباط هذه الأحلام بالواقع المعيشي والنضالي. تم تصوير الفيلم قبل شهور فقط من مذابح "صبرا وشاتيلا"، والتي ذُبح وقُتل فيها أغلب الوجوه التي ظهرت في الفيلم. يعتبر الفيلم من أهم الأفلام الوثائقية التي أنتجت في سوريا. اخراج محمد ملص


الدعوة عامة

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات