بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان للتنمية >> المركز الثقافي >>  زيارت ووفود  >>
وفد برلماني أيسلندي رفيع المستوى يزور الجولان
  26/03/2005

وفد برلماني أيسلندي رفيع المستوى يزور الجولان

موقع الجولان

26/03/2005

زار الجولان المحتل، أمس الأول، وفد برلماني يضم عشرة أعضاء من البرلمان الآيسلندي، بالإضافة إلى عدد من المساعدين، بهدف الاطلاع عن كثب على الأوضاع المعيشية للسكان السوريين تحت الاحتلال الإسرائيلي. وتأتى هذه الزيارة ضمن جولة يقوم بها الوفد في منطقة الشرق الأوسط، وذلك بهدف الاطلاع عن كثب على ما يحدث في المنطقة. وقد شملت الزيارة كل من القدس المحتلة ورام الله ومنطقة نابلس وغزة، وعقد أعضاء الوفد لقاءات مع العديد من الجهات الرسمية والشعبية الفلسطينية.
وقد حل الوفد ضيفاً على جمعية الجولان للتنمية، حيث تم إعطاء شرح مفصل عن المعاناة التي يعيشها السكان السوريون في ظل الاحتلال الإسرائيلي منذ عام 1967، وعن سياسات الاحتلال من مصادرة الأراضي والمياه وبناء المستوطنات وتزوير مناهج التعليم، بلإضافة إلى شرح عن معانان السجناء السياسيين في سجون الاحتلال والأحكام الجائرة التي أصدرت بحقهم. وتناول الشرح العديد من القضايا المعيشية والسياسية في الجولان.
ونظم المضيفون للوفد جولة ميدانية، تمت خلالها زيارة بعض القرى المدمرة, وخط وقف إطلاق النار في موقع عين التينة، وحقول الألغام الإسرائيلية التي تحاصر سكان الجولان، وعلى بعد أمتار من بيوتهم، بالإضافة إلى بعض مشاريع الجمعية.

وقد أعرب الوفد عن عميق تضامنه مع معاناة آهل الجولان، وإعجابه بإنجازاتهم، وإنجازات الجمعية في المجال الطبي والزراعي، مستغرباً ومستنكراً الممارسات الإسرائيلية التي تتعارض جملة وتفصيلا من كل القرارات والمواثيق الدولية. وعبر الوفد عن حجم التضليل الذي تقوم به وسائل الاعلام الاسرائيلية والغربية اتجاه الواقع في الاراضي العربية المحتلة، مؤكداً تصميمه على نقل الحقيقة الى الشعب الايسلندي وعلى نيته ترتيب المزيد من الوفود التضامنية الى الاراضي العربية المحتلة.
وفي نهاية الجولة تم تبادل الهدايا الرمزية وكلمات الشكر، واتفق على استمرار الزيارات، واستمرار تزويد الوفد الأيسلندي بكل ما يدور في الجولان. وقد غادر الوفد الجولان متوجها الى مدينة اريحا المحتلة للقاء المناضل احمد سعدات في سجنه هناك.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات