بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الجولان للتنمية >> المركز الثقافي >>  زيارت ووفود  >>
جمعية انماء التطوعية في زيارة الى الجولان السوري المحتل
  01/02/2012

جمعية انماء  التطوعية في زيارة الى الجولان  السوري المحتل

موقع الجولان


نظمت جمعية انماء للديمقراطية وتطوير القدرات ومن خلال مجموعات إنماء الشبابية التطوعية في مناطق الجذر الفلسطيني عام 1948، زيارة تضامنية الى الجولان السورى، فقد حل الوفد ضيفا على جمعية الجولان لتنمية القرى العربية في الجولان المحتل ، وكان في استقبالهم كلٍ  فوزي أبو جبل مدير العلاقات العامة في الجمعية، والدكتور تيسر مرعي مدير الجمعية والناشط  الشاب جلاء ابو جبل ، حيث قدم الدكتور تيسير مرعي  للوفد شرحا هاما عن الاوضاع والظروف الصعبة التي يواجها اهلنا في جولان وعن اهم المشاكل والقضايا والمعاناة التي يتعرض لها ، وعن "عمليات الترانسفير والتهجير الواسعة النطاق والتطهير العرقي الذي تمارسه اسرائيل بدءا بطرد الشعب الفلسطيني عام 1948 وتهجير سكان الجولان عام 1967 .اثناء وبد حرب حزيران المشؤومة.

وذكر د. مرعي انه عندما تم احتلال الجولان بلغ عدد سكانه ما يقارب 153 آلف سوري وهناك أكثر من 164 قرية و 146مزرعة ، و يبلغ عدد المهجرين والنازحين من الجولان السوري المحتل ما يقارب الـ 500.000 مواطن يعيشون في دمشق ومناطق سورية الاخرى. اما الذين بقوا في الجولان المحتل بعد الاحتلال  فازداد عددهم الى ما يقارب 20.000 يعيشون في 5 قرى عربية هي: مجدل شمس ومسعدة وبقعاتا وعين قنية والغجر ، يعانون من شح المياه التي تسيطر اسرائيل على 95% منها، ويوجد 33 مستوطنة اكبرها مستوطنة كتسرين، التي اقيمت على انقاض قرية قصرين المهجره .

وقال إسلام قواسم عضو الهيئة الادارية لجمعية إنماء ومسؤل البرامج الثقافية اننا في مجموعات انماء الشبابية التطوعية نقوم بالعديد من البرامج الثقافية والاجتماعية والتطوعية التي تهدف بالاساس الى بناء وصقل الشباب والعمل على توعيتهم على العمل التطوعي، والانتماء والتفاني في سبيل تطوير المجتمع، وتطوير الواقع الشبابي واغناء تجربتهم الحياتية والمجتمعية .

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات