بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الجذر الفلسطيني  >>
مقتل مضر مرزوق خطيب ووالده يؤكد.. ابني ضحية للعنف
  01/02/2012

مقتل مضر مرزوق خطيب ووالده يؤكد.. ابني ضحية للعنف


لقي الشاب مضر مرزوق خطيب 23 عاما من قرية الرامة  في مناطق الجذر الفلسطيني عام 1948 مصرعه متاثرا بالجراح التي اصيب بها اثر تعرضه لحادث اطلاق رصاص.
وقال مرزوق خطيب والد الشاب المغدور" ابني ضحية للعنف المستفحل بالرامة على وجه الخصوص والوسط العربي بشكل عام، لا يوجد لنا اعداء وتربطنا علاقات ممتازة وحسنة مع الجميع، ونعتبر ما حصل قضاء وقدر الخالق، ونصلي ليكون ابننا اخر ضحايا العنف".

والمغدور كان قد افتتح محل لبيع الازهار في القرية وهو نجل مرزوق خطيب الذي يعمل منذ 35 عاما في قسم الأشعة في مستشفى صفد

وأصدر الناطق بلسان الشرطة الاسرائيلية، بيانا صحافيا لوسائل الإعلام : جاء فيه أن شابا من سكان قرية الرامة الجليلية توفي في المستشفى متأثرا بجراحه التي كان قد أصيب بها جراء إطلاق النار عليه. يذكر أن الشاب كان قد تعرض بعد منتصف ليلة أمس لإطلاق نار نفذه مجهولون بحقه، مما أدى لإصابته بجراح خطيرة توفي على أثرها.


 موقع الجولان وطاقم مجمع العيادات الطبية يتقدمون من الاخ مرزوق بأحر التعازي القلبية  راجين ان تكون خاتمة للاحزان في دياره العامرة

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

بسام رباح

 

بتاريخ :

02/02/2012 13:46:05

 

النص :

الاخ مرزوق,ابعث اليك بتعزياتي الحاره وارجو من الله ان يلهمكم الصبر والسلوان.للفقيد الرحمه ولكم من بعده طول البقاء.