بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الجذر الفلسطيني  >>
الاعلان عن الانطلاقة الرسمية للحركة الوطنية الفلسطينية في الداخل "كفاح
  02/11/2014

الاعلان عن الانطلاقة الرسمية للحركة الوطنية الفلسطينية في الداخل "كفاح" من الناصرة



من: أنور امارة - مراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب


تاسيس وانطلاقة الحركة الوطنية الفلسطينية في الداخل “كفاح” يأتي في هذه الظروف تعبيرا صادقا عن الحاجة والضرورة بتغيير قواعد اللعبة، وادوات العمل، وتعبيرا صادقا عن مصالح شعبنا، وعن موقعه الحقيقي من الصراع الدائر. وياتي لتصحيح التشويه الذي حدث داخل بعض المسارات الحركة الوطنية ولاعادتها الى مسارها الصحيح
اقيم مساء السبت في قاعة ابو ماهر الصغرى بمدينة الناصرة، المؤتمر التأسيسي الأول لتدشن الانطلاقة الرسمية للحركة الوطنية الفلسطينية في الداخل "كفاح" وذلك بحضور مندوبي المؤتمر من أعضاء ومؤسسين. وتخلل المؤتمر عدة كلمات سياسية لشخصيات وطنية، وبرقيات دعم ومساندة. وعرضت اللجنة التأسيسية خلال المؤتمر عدة اوراق في قضايا مختلفة مما يساهم في تشكيل موقف الحركة وتحديد بوصلتها. وتم اختيار قيادات الحركة في المواقع التنظيمية المختلفة.


ايمن حاج يحى يتحدث عن انطلاقة حركة كفاح
واكدت حركة كفاح: "ان تأسيس وانطلاقة الحركة الوطنية الفلسطينية في الداخل "كفاح" يأتي في هذه الظروف تعبيرا صادقا عن الحاجة والضرورة بتغيير قواعد اللعبة، وادوات العمل، وتعبيرا صادقا عن مصالح شعبنا، وعن موقعه الحقيقي من الصراع الدائر. وياتي لتصحيح التشويه الذي حدث داخل بعض المسارات الحركة الوطنية ولاعادتها الى مسارها الصحيح وموقعها المحافظ على الثوابت الوطنية والارتباط العضوي بالحركة القومية العربية المقاومة وبقوى التحرر والانعتاق بالعالم ولاعادة البوصلة الى وجهتها الصحيحة الا وهي فلسطين ".وهذه الحركة لا تتبع لاي جهة في الداخل او في الخارج سواء فلسطينية او عربية، وهذ ما يجعلها متحررة من ولاءات التي قد تقيد حزب او جهة، ونحن بحاجة لحركة تستطيع ان تاخذ مواقفها بناء عل حساباتها وبدون حسابات انتخابية او العلاقات مع تلك الجهة وجهات اخرى والحركة لن تخوض انتخابات الكنيست او السلطات المحلية، وستكون اهدافها بعيدة كل البعد عن اي مكاسب مادية او شخصية او مناصب".
وتحدث خلال المؤتمر العديد من المبادرين لاقامة حركة كفاح منهم عريفة المؤتمر اماني ابراهيم والمؤسسين محمد ميعاري وغسان عثامنة وايمن حاج يحيى ومنير منصور. وقال منير منصور في كلمته: "كفاح هي كلمه مأخوذة من الحركة الوطنيه الفلسطينية لان هنالك بلبه سيطرت على المشهد العربي والفلسطيني وهذا كله ادى الى ضياع البوصلة ومتاهات دخل بها الكثير ولهذا كان ولا بدد من اسماع الصوت العربي الاصلي ونحن نحدد موقفنا بوضوح تام كما وعدنا دائما وعندما اخذنا غمار العمل الوطني في بدايه السبعينات قالوا عنا مغامرون واليوم نحن امام مشهد مماثل وسنستمر في هذه الطريق، وكفاح هي فلسطينية الوجه وعربية الجذور".
اما غسان غثامنه فقد قال: "نحن حركة سياسية، لها برنامجها ولها امتدادها، هي جزء من هذا الشعب، وهي جزء حي ناضج، له تاريخه وتجربته في العمل الوطني. نحن نمُد يدينا لكافة الأحزاب والأطر العربية في الداخل، ونعتبرها جزءًا مكمّلًا، كلٌ منا يكمّل الآخر، ونحن نريد أن نرى كيف سيتعاملون معنا، وحينها نقرر".
اما ايمن حاج يحى فقد قال في كلمته: "نحن بحاجه لكفاح اكثر من اي وقت مضى ونحن لم نأتي لنعادي اي احد او لنكون بديل انما جئنا لنكمل الفراغ الوطني وشعبنا يعرفنا ولنا في النضال صولات وجولات وهذا واجبنا وفلسطين تسحق منا اكثر واكثر وايدينا ممدودة لجميع الاطر فنحن نبقى ابناء هذا الوطن والاحتلال يسعى دائما لمطادرتنا وتفريقنا". واضاف ايمن حاج يحيى: "نحن سنعيد الى العمل الوطني رونقه وليس هذا الزمن وعطاء بدون مقابل وعضويه حركة كفاح هي لكل عربي فلسطيني اينما تواجد وهذا هو صلب الحركة ونحن نتحداهم بمشروع فلسطيني جديد ونحن عازمون على الابتكار والتجديد وواثقون بقدرات شعبنا ونحن نرى ضروره وجود جسم قيادي يمثلهم ونحن نريد لجنة متابعه تقود الجماهير العربية ومنتخبه من قبلهم وحاليا لجنة المتابعة تمر بوضع صعب ونحن ندعم اي مشروع لانقاذ لجنة المتابعة ونحن لن نشارك بانتخابات الكنيست ولن ندعم اي احد بالانتخابات المحلية".

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات