بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >>  اخبار  >> عين على الجذر الفلسطيني  >>
التوقيع على هدنة بين ال غزاوي وأبو لطيف في قرية الرامة الجليلية
  05/01/2015

التوقيع على هدنة بين ال غزاوي وأبو لطيف في قرية الرامة الجليلية

موقع الجولان للتنمية

 بعد سنوات من الصراع الدموي الذي سقط  فيه قتلى وجرحى قفي قرية الرامة الجليلية، تم التوقيع بعد ظهر يوم السبت على اتفاق هدنة بين عائلة غزاوي ومن معهم وعائلة ابو لطيف ومن معهم لمدة ستة أشهر. الاتفاق تم بمبادرة من الرئيس الروحي للطائفة المعروفية الشيخ موفق طريف,وبمشاركة واسعة من ابناء الطائفة المعروفية في  الجليل وأعضاء كنيست ورجال دين ووجهاء،  وجاهة الوفاق والصلح،وقضاة المذهب الدُّرزيّ ولجنة خاصَّة للصُّلح شملت عددًا من الشَّخصيَّات العربيَّة المعروفة، شاركوا في مراسم توقيع إرساء قواعد هذه الهُدنة.
شوقي ابو لطيف رئيس المجلس المحلي في الرامة أكد  التزام ال ابو لطيف ومن معهم على ما جاء بالوثيقة وجه  الشكر  لجاهة الصلح والحضور وكل من ساهم وشارك وسعى من اجل الصلح، وأكد في نهاية كلمته "بان ال ابو لطيف ومن معهم القوا سلاحهم وصنعوا سيوفهم سككا لحرث كروم زيتون الرامة"

تجدر الاشارة الى ان اخر ضحايا هذا الصراع  كان الشاب  وائل غزاوي من الرامة، وامين غانم من المغار، حيث قُتلا في قرية مسعدة في الجولان المحتل بعد اطلاق النار عليهما داخل القرية بكمين تعرضا له  خلال زيارة لهما لأحد أصدقائهما واحد  الشابين كان متزوجا من فتاة من مجدل شمس

بنود اتفاقية الهدنة

اما بنود اتفاقية الهدنة فهي "ان عائلة ابو لطيف ومن معهم من عائلات اخرى في قرية الرامة وخارجها، وعائلة غزاوي ومن معهم من عائلات بالرامة وخارجها وبمبادرة ومساعي هيئة الاصلاح من شيوخ واعيان وقضاة وأعضاء برلمان ورؤساء سلطات محلية وغيورين على المصلحة العامة، وبرئاسة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية، تم التوصل الى اتفاق على هدنة بين الاطراف المتنازعة والمتخاصمة اعلاه لمدة ستة اشهر من تاريخ اليوم لإفساح المجال امام هيئة الاصلاح اعلاه للتوصل لمصالحة عامه وشاملة ودائمة فيما بينهم وإعادة الحياة الى مجراها الطبيعي بين الاشقاء والإخوة المذكورين، ولتعود الطمأنينة في النفوس، تعهد الفرقاء المذكورين اعلاه والتزموا جميعا باحترام وتنفيذ بنود هذه الوثيقة نصا وروحا، وفيما يلي بنود الاتفاقية :
1- يلتزم الفرقاء والأطراف اعلاه وأبناء عائلاتهم جميعا ويتعهدون بالمحافظة على الاستقرار والهدوء وضبط النفس في القرية وخارجها وفي كل مكان يتواجدون فيه افرادا او جماعات .
2- عدم القيام بأي عمل او تصرف استفزازي تجاه الاخر او التحرش به بأي شكل من الاشكال ان كان ذلك لفظا او لحظا تصريحا او تلميحا .
3- المحافظة على الاحترام المتبادل وكرامة الاخر من رجال ونساء وشيوخ وشباب في كل مكان يتواجدون فيه بالقرية او خارجها .
4- عدم الاعتداء على ممتلكات الاخر او على اهل بيته .
5- اعلام جاهة الصلح المذكورة عن أي خرق او مخالفة لأي بند من بنود هذه الوثيقة من أي طرف وعدم الرد او التصرف بشكل فردي .
6- يجري العمل بموجب هذه الوثيقة اعتبارا من تاريخ توقيعها من قبل الاطراف ذات الشأن اعلاه وشهود الحال من جاهة الصلح" .

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات