بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>  احداث امنية في الجولان >>
الشرطة الإسرائيلية تداهم المنزل وتستدعي الناشط وهيب الصالح إلى التحقي
  13/06/2011

الشرطة الإسرائيلية تداهم المنزل وتستدعي الناشط وهيب الصالح إلى التحقيق

موقع الجولان

الناشط وهيب الصالح

مساء الليلة: مداهمة منزل محمود  صالح الصالح واقتياده الى محطة  الشرطة في مستوطنة  كتسرين للتحقيق معه

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية فجر اليوم الناشط السياسي وهيب الصالح من بلدة مجدل شمس، وخضع بعد اعتقاله إلى تحقيق من قبل ضباط مخابرات، وفي حديث لموقعنا قال الصالح" داهمت قوات من الشرطة منزلي ومنزل والدي صالح الصالح ، ومنزل شقيقي محمود الصالح،  ثم اقتادوني إلى محطة الشرطة في مستوطنة كتسرين" وجرى تحقيق معي هو بمثابة تبليغ حول ما اخبروني أنها شبهات ضدي ، في أنني أقوم في اتصالات ومحادثات مع شخصيات معادية لإسرائيل وللأمن الإسرائيلي، والتنسيق مع منظمات إرهابية تمس امن إسرائيل، وأمور أخرى محظورة وفق القوانين الإسرائيلية، ستعرضني إلى أقصى العقوبات والتي تبلغ وفق قانون العقوبات الإسرائيلي لمدة 15 عاماً، وتلقيت تحذيراً" في إن أي عمل أو أي نشاط أقوم فيه، سيعرضني للملاحقة القانونية والقضائية، وفقاً للقوانين الإسرائيلية التي تمنع مثل هذه النشاطات، وأضاف الصالحوهو اسير محرر امضى عدة سنوات داخل المعتقل الاسرائيلي: " تلقيت تحذيرات في أن السياسة الإسرائيلية التي كانت سائدة في التعامل مع سكان الجولان انتهت، وهناك نهج وسياسة إسرائيلية جديدة ضد أي شخص من الجولان يقوم أو ينفذ أو يشارك في إي عمل أو نشاط يمس الأمن الإسرائيلي"

وتقوم السلطات الإسرائيلية منذ الذكرى الـ63 للنكبة والتي صادفت في 15-5-2011 بحملة اعتقالات ومضايقات تستهدف مواطني الجولان السوري المحتل، حيث تستمر حملة الاعتقالات التي تقوم فيها وحدة الجليل في الشرطة الاسرائيلية باعتقال شبان وتقديمهم بعد التحقيق معهم الى المحكمة للاشتباه بهم بالقاء الحجارة على افراد الشرطة والجيش الاسرائيلي واعاقة عمل الموظفين الاسرائيلين وتعريض حياتهم للخطر اثناء مواجهة الجيش الاسرائيلي لمسيرة العودة رقم 2 على خط وقف اطلاق النار شرقي مجدل شمس، حيث اندلعت مواجهات بين الجيش الاسرائيلي وشبان جولانيين القوا الحجارة على افراد الجيش كما تقول السلطات الاسرائيلية ..

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات