بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>  احداث امنية في الجولان >>
 النيابة الإسرائيلية تطلب تمديد الاعتقال لمدة 8 أيام والمحكمة تقرر يوم
  14/06/2011

 النيابة الإسرائيلية تطلب تمديد الاعتقال لمدة 8 أيام والمحكمة تقرر يومين إضافيين

موقع الجولان

 طالبت النيابة الاسرائيلية تمديد اعتقال المعتقلين الثلاثة الجدد من الجولان المحتل" د. محمود حافظ محمود-  محمود صالح الصالح- وجدي نسيب فرحات  من قرية بقعاثا، لمدة 8 أيام  لاستكمال التحقيقات معهم حول الشبهات التي توجهها الشرطة الاسرائيلية لهم، ولكافة معتقلي الجولان، الا ان قاضي محكمة الصلح رفض الطلب، واكتفى بالتمديد ليومين إضافيين فقط ، وهو موعد محاكمة غالبية معتقلي احداث ذكرى النكسة من أبناء الجولان المحتل ( 12 معتقلاً لغاية ألان) وقال محامي المعتقلين عمر خمايسي من مؤسسة الميزان لحقوق الانسان التي انضمت الى طاقم المحامين عن معتقلي الجولان المحتل" ان الشبهات الاساسية  ضد المعتقلين متشابه بمعظمها وتتراوح بين الاعتداء على افراد الشرطة الاسرائيلية، والقاء الحجارة، والاخلال بالامن العام، والمشاركة في تظاهرات غير قانونية، والقيام باعمال شغب في احداث  5 -حزيران  في ذكرى نكسة حزيران في بلدة مجدل شمس، وتقدم الشرطة اثباتات  لصور تقول الشرطة انها للمعتقلين اثناء مشاركتهم بتلك الاحداث، قسم من المعتقلين ينكرون مشاركتهم وحتى صورهم وقسم اخر يعترف بانه شارك وان الصور تعود اليه، ومن هنا مطالبة الشرطة بالتمديد  للمعتقلين للحصول على معلومات واعترافات اكثر لتقدمها للمحكمة تمهيداً لمحاكمتهم قانونياً وفق القوانين الاسرائيلية ذات الصلة"

تجدر الاشارة الى ان هناك وحدة خاصة في  الشرطة الاسرائيلية   متخصصة  بتصوير اعمال الشغب كما تطلق عليها، وتستند في تحقيقاتها على نتائج تلك الوحدة اضافة الى ما بُث في وسائل الاعلام  والفضائيات ومواقع الانترنت، وأفلام الفيديو المنتشرة على شبكة اليوتيوب

ثلاثة معتقلين جدد في حملة الاعتقالات الاسرائيلية في الجولان

اعتقلت الشرطة الاسرائيلية ليلة امس  شابين بشبهة القاء الحجارة على افراد الشرطة والجيش الاسرائيلي ، احدهما كان قد اعتقل سابقاً ،وتم ابعاده بقرار المحكمة الاسرائيلية عن بلدة مجدل شمس ، الا ان الناطق الرسمي باسم الشرطة الاسرائيلية قال" اتضح بان له علاقة بالتحقيقات الجارية مع معتقلين اخرين" والشباب المعتقلين هم وجدي نسيب فرحات من قرية بقعاثا والشاب محمود الصالح الذي اعتقل مساء امس، والدكتور محمود حافظ محمود، وستنظر محكمة الصلح في صفد بامر تمديد اعتقالهم او الافراج المشروط عنهم.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات