بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>  احداث امنية في الجولان >>
سقوط قذائف هاون بالقرب من باراك خلال زيارة تفقدية للجولان السوري المح
  20/07/2012

سقوط قذائف هاون بالقرب من باراك خلال زيارة تفقدية للجولان  السوري المحتل

تعرضت منطقة  الجولان المحتل خلال زيارة تفقدية أجرها وزير الأمن الإسرائيلي "ايهود باراك" صباح اليوم الخميس للمنطقة، لرشقة من قذائف الهاون سقطت على بعد أقل من نصف كيلو متر واحد عن مكان تواجد "باراك".
وأوضح موقع القناة الثانية الإسرائيلية، ، أن زيارة "باراك" جاءت للاطلاع عن كثب لما يجري على الحدود الشمالية مع سوريا في أعقاب التطورات الساخنة التي تشهدها سوريا بعد اغتيال أربعة شخصيات رئيسية في نظام الأسد، يوم أمس، في تفجير استهدف مقر الأمن القومي بدمشق العاصمة السورية.
وأشار الموقع الى أن باراك أرد من خلال هذه الزيارة مراقبة التطورات على الحدود السورية، خصوصاً بعد جلسة تقييم الوضع التي عقده يوم أمس بمشاركة رئيس الأركان الإسرائيلي الجنرال "بيني غانتس"، بعد مصرع الأربع رموز من نظام الأسد.
وأكدت مصادر إسرائيلية للموقع، أن الحادثة وقعت عندما كان يراقب باراك ما يحدث على الحدود السورية، وفجأة سمع دوي عدة انفجارات قريبة، وبعد تحقيقات سريعة ، تبين أن الحديث يدور عن سقوط عدة قذائف هاون في المنطقة وبمسافة تبعد نصف كيلو متر عن مكان تواجد باراك والوفد المرافق له في الزيارة.
وفي ذات الشأن نقل الموقع تصريحات لـ"باراك" خلال الزيارة قال فيها : "إن الجيش الإسرائيلي يتابع عن كثب ما يحدث في الساحة السورية من تسرب للأسلحة من مخازن الجيش السوري ووصولها الى أيدي عناصر مختلفة ولذلك الجيش الإسرائيلي يستعد لما بعد يوم سقوط نظام الأسد".
ووفقاً لتقديرات إسرائيلية ومصادر مختلفة في المنظومة الأمنية، فإن هناك احتمال كبير للجوء عدد كبير من النازحين السورين الى حدود منطقة الجولان في أعقاب سقوط نظام الأسد وطلب اللجوء السياسي في "إسرائيل".


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات