بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> محليات جولانية >>  احداث امنية في الجولان >>
لواء غولاني في الجيش الاسرائيلي يعود الى الجولان المحتل
  24/12/2014

لواء غولاني في الجيش الاسرائيلي يعود الى الجولان المحتل


موقع الجولان للتنمية / ايمن ابو جبل


ذكرت مصادر امنية اسرائيلية  في الجولان "ان قوات لواء غولاني في الجيش الاسرائيلي قد عادت جميعها الى الجولان السوري المحتل، وانتشرت على الحدود اللبنانية الاسرائيلية وعلى طول خط وقف اطلاق النار في الجولان السوري المحتل، بعد ان اشتركت في الحرب العدوانية على قطاع غزة في تموز 2014 او بما يًعرف بعملية " الجرف الصامد" وقد تعرضت الى اصابات وخسائر بلغت حوالي 88 ضابط اسرائيلي بين جريح وقتيل في اليوم الاول للعدوان البري الذي شنه الجيش الاسرائيلي على قطاع غزة . بمافيهم نائب قائد كتيبة الاستطلاع وضابط العملايات فيها الذين قتلا في العملية .
وقال احد ضباط غولاني في الجولان المحتل لجريدة المجلس الاقليمي للمستوطنات الاسرائيلية  " في نظرة الى الامام، نعم لقد عدنا إلى اجواء التدريبات العسكرية ورفع جهوزية جنودنا لاي طارئ مستقبلي على الحدود سواء مع سوريا او مع لبنان، كبدتنا الحرب في غزة خسائر لكننا نتطلع الى الامام دوما، لتوفير الامن والامان لدولة اسرائيل  وسكانها ومنع  اي تهديد عسكري او إرهابي."

تجدر الإشارة الى ان لواء غولاني هو لواء مشاة في الجيش الاسرائيلي تم تأسيسه في 1948 على يد دافيد بن غوريون ،بعد فصله عن لواء غفعاتي وهو احد الوية النخبة في الجيش الاسرائيلي، ومقر اللواء في احدى مناطق الجليل ويتألف من 3 كتائب دبابات مركافا وكتبيتين من المدفعية وكتيبة وظلين وسرية حرب الكترونية وسرية خدمات طبية وكتيبة مهندسيين .خاض هذا اللواء الكثير من المعارك ضد الجيوش العربية حيث انه اللواء الذي احتل شبة جزيرة سيناء في حرب 1956 وهو الذي أحتل الجولان السوري والضفة الغربية في حرب 1967 كما حارب القوات السورية في حرب 1973 حيث قام بوقف تقدمها وانسحابها من جديد بعد أمتصاص الهجوم المباغت الذي قامت به سوريا وكاد أن يدخل العاصمة السورية دمشق لولا وصول اللواء العراقى السادس مدرعات لحماية العاصمة السورية .


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات