بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
عهداً حبيبي
  26/09/2007

عهداً حبيبي

شعر: نواف مهنا الحلبي

عهداً عهداً لَنْ أخونك
فاحفظ عهدي في عيونك
يا حبيبي والنّقاءُ
من صفاء الوجهِ عَوْنَك
يا حبيبي والبهاء
صارَ شأْناً من شُؤونكْ
يا حبيبي أنتَ روحي
كيفَ سَوْفَ أحيا دونكْ

*************
عهداً عهداً يا حبيبي
داوِ جرحي يا طبيبي
إنّني أهوى ملاكاً
شاعراً أو كالأديبِ
لَحْظهُ سهمٌ مُصيبٌ
فَهْوَ بالقلبِ مُصيبي
حَكْيُهُ بَلْسَمُ جرحي
منذُ يَوْمي للمَشيبِ

************
إنّني شادٍ إلَيْكُم
قَمَرَ البَدْر المُنيرْ
والوَفاءُ منهُ صُنْوٌ
منهُ قَدْ فاحَ العَبيرْ
فَارحَمِ العاني لِحُبكْ
إرحَمِ العاني الأسيرْ
كُلُّ يَوْمٍ منهُ روحٌ
بالخَفوقِ قد تطيرْ

*************
رُبَّما يُدْمي يَراعي
سهمُ لَحْظٍ ذا طويلْ
إنّني بِتُّ سَقيماً
إنّني بِتُّ عليلْ
أسْكُبُ الدّمْعَ دُهوراً
من سيوفٍ أوْ صَليلْ
تَنْحَرُ روحاً تَهادَتْ..
إنّ صَبري مِنْكَ عيلْ

**************
يا حَبيبي أنتَ ريمي
من سلامٍ ذا حَميمِ
فَابعَثِ الحُبَّ نشوراً
وَصَلاةً للعَليمِ
وَابْعَثِ النُّورَ مَناراً
في زَمانٍ ذا قَتيمِ
وَجْهُكَ إلْهامُ شعري
أنتَ حُبِّي في الصَّميمِ!......

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات