بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
كل طرق الشتاء تؤدي إليك ..شعر وئام عماشة
  08/04/2008

 

كل طرق الشتاء تؤدي إليك

الاسير وئام محمود عماشة/ معتقل الجلبوع


لم أعد إليك لأستحضر معك محطات الياسمين
في ذاكرة الأحلام
لم أعُد لأشحذ العواطف الموسمية
وضمادات تمتص أحزان جبيني
ليس بمبتغاي التذاكي عليك
لابتزاز قلمك
لعلني أحظى ببضعة كلمات
من على هوامش خياناتك
تنثرينها على عجل
وتطوينها بالأقاصيص الباردة
هو... أعادني إليك
وربما هو الذي دفعني إلى ضعفي
فجعلني أمسك القلم لأرسم ملامح وجهك
هو... هو زخ المطر في لجاج الليل....
بعث الحنين يلفني من كل صوب
ليغرقني في شجن عميق
لا يعرف له قرار...
إنه الشتاء...
يختلف عن باقي المواعيد...
تحت سقفه أعود لألتقي الأحبة...
هكذا أنا...
في الشتاء
أستذكر كل الذين عمروا في قلبي وطناً
وتركوه
ليعودوا بعد حين مع رفوف الطيور المهاجرة
يعلقون على جدرانه غصن ريحان...
ثم يكسبون الهديل مودعين
أستذكرهم في مواسم حكايا الغمام
ونثر القُبل
فوق خدود الجبال وشفاه المدن وسلاسل القيد
مواسم تدفق الحياة في أرحام الوديان
كل الناس... يموتون مرة واحدة
وأنا...
كلما عدت إليك تقتلينني مرة أخرى
يا امرأة....
أزلت الحصار يوماً وأطعمتني فُتات الحب...
فحبوتُ إلى قدميك...
راكعاً، حامداً... شكورا
حطمت أسوار قلعتي
وأحرقت مراكب عودتي...
واقتلعتني من بين ذراعيك
فسقطتُ...
عارياً... بارداً... مخموراً... حافياً

الاسير وئام عماشة معتقل سياسي في سجون الاحتلال، ومحكوم لمدة 20 عاما بتهمة مقاومة الاحتلال

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات