بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
أجْرُ التَّقْوى
  11/11/2008

أجْرُ التَّقْوى
شعر: نواف مهنا الحلبي

ذَا زَمانُ الآبِقِيْن *** ذَا زَمانُ المارقينْ
فَالكَنَارُ لا يُغَنِّي *** لِلهُداةِ السَّابِقِينْ
وَاللّيالي زادُ سُحْمٍ *** لِلسَّكارى الغارِقينْ
وَالصَّباحُ باتَ آبٍ *** أَنْ يَعُوْدَ مِنْ سِنينْ
فَجْرُ آمالِ اللُّهى *** صَارَ فَجْراً لا يَبينْ
دُوْنَ فَدْوىً لِلدِّماءِ *** لِلرَّوَابي الصَّامِدينْ
************
يَا شَبابَ الإتِّحادِ ***       وَحِّدوا الصَّفَّ الرَّصِينْ
شّمِّروا عَنْ ذِيْ الزّنودِ ***نَاضِلوا يَوْماً لِدينْ
فَالإلَهُ لا يُديْرُ ***        وَجْهَهُ عَنْ مُتَّقِينْ
إنَّهُ الباري السَّميعُ *** لابْتِهالِ الوارِعينْ
رِزْقُهُ المَقْسومُ يَأْتي *** مِنْ جِهادِ الكادِحينْ
************
وَجْدُ آمال العِبادِ *** واصِلٌ لِلسَّابِعينْ
فَالسَّمَواتُ تُداني *** أُذْنَها لِلْوالِهِينْ
وَالحَبِيْبُ رَبْطُ وَصْلٍ *** بَيْنَ رَبٍّ وَمَدِينْ
لَيْسَ لِلْعَبْدِ بِوَصْلٍ *** دُوْنَ قَهْرِ النَّافِثِينْ
فَالدُّعاءُ فِيْ نَهارٍ *** أَوْ هُجُوْدٍ كَمْ يُعِينْ
************
يَا عِبادَ الله هبُّوا *** وَحِّدوا الرَّبَّ المُعينْ
وَاتَّقُوهُ فِيْ صَحِيْحٍ *** مِنْ صَحِيْحِ السَّالِكِينْ
فَالأَماني في المَوَاني *** لَيْسَ لِلْبَحْرِ ضَنينْ
زَاخِرُ البَحْرِ عَطاءٌ *** لِلأُناسِ السَّابِرينْ
فَاحْمِدوا اللهَ بِتَقْوىً *** مِنْ قبول الطَّائِعينْ
وَتَغَنَّوا بِالأَضاحي *** تُحْرِزَ النَّصْرَ المُبِيْنْ
كُلُّ مَنْ يَرْتادُ تَقْوىً *** عَقْلُهُ عَقْلٌ رَزِينْ
إِِِِنَّ أَجْرَ التَّقْوى هَدْيٌ *** مِنْ إِلَهِ العَالَمِينْ
فَالنَّعِيْمُ مِنْ رِضاهُ *** سَابِغٌ لِلْمُتَّقينْ !!!...

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

هيلة غانم فخرالدين

 

بتاريخ :

12/11/2008 15:25:14

 

النص :

رائعة هذه الكلمات احسست بقراءتها كاني اغنيها..خفيفة السرد..جميلة المعاني..يصلح ان تضمها الى ما يفيدنا من اغاني..فيها هدي..ووصف لزمن نظنه مختلف الى المزيد ابو النوف اختك في فلسطين هيلة
   

2.  

المرسل :  

نواف

 

بتاريخ :

12/11/2008 16:52:39

 

النص :

حقّاً أُخت هيله بأنكِ تملكين أُذن موسيقيه ... فطبعاً الشعر الموزون يُغًنّى...فعسى هذه القصيده أمتعتك!!! لكنني أقول لَكِ بأننا لا نظن بأن زمننا مختلف بل هو كذلك بالواقع!!! وبما أن القصيده عن التقوى فإنها ضروريه وخاصةً في مجتمعنا...!!!-يعني بالمشرمح - التقوى أضحت عمله نادرة لدينا ولكن في مجتمعكم الفلسطيني والأبي الذي ما زال "يهضم" هكذا قصائد!!! فحَقَّ لكم أن نسيرَ على هَديكم وخُطاكم الرشيده...دمت بخير......