بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
 قصيدة الأسير المحرر
  24/12/2008

قصيدة الأسير المحرر في حفل تكريم الأسير سيطان الولي في رابطة الجامعيين

موقع الجولان

الأسير المحرر

عندما ينبغي الفدا والنضالُ تتساوى شهادةٌ واعتقالُ

فزوال الشهيد فيه ابتداءٌ لحياةٍ يضيق عنها الزوال

وحياة الأسير بعد انفراجٍ ملؤها الاحترام والإجلال

إنِه سيطان يا أعز الغوالي تفتديك الأرواح والأموال

قرَّ عيناً فلست إلا عبيراً ومناراً تُهدى به الأبطال

* * *

يا أسيراً وفي يديه عقالٌ حليةٌ لليدين هذا العقال

يا أسيراً وراء قضبان سجنٍ رافقته الأحلام والآمال

أنت فخر الأجيال منك استمدت ما ينمي طموحها الأجيال

في سبيل التحرير قتلى وأسرى مثقلاتٌ أعناقهم أغلال

لا سلامٌ لا راحةٌ لا أمانٌ حيثما يُفسد الحياةَ احتلال

* * *

أيها الأهل في العرين المفدّى أيها الفلاحون والعمال

أيها القطر أيها الوطن الغالي تعالَوْا نشكو إليكم تعالوا

في سجون العدا هوان رجالٍ كيف ترضون أن يهون الرجال؟

أسعفوهم, كما يليق, بدعمٍ أو بديلٍ إن أمكن الإبدال

غابة المجد تستغيث تنادي أيلبّي نداءها الرئبال؟

* * *

في رحاب الجولان شعب أبيٌّ ضُربت في استبساله الأمثال

فيه أسد الحُمى وفيه الغواني وعيون المهى وفيه الغزال

يا نمور الجولان ما أرهبتكم بدجاها تلك السنون الطوال

ما برحتم تقاومون دخيلاً نبذته الجرود والأدغال

لا يضيع الحق السليب لشعبٍ اللبوءات درعه والشبال

سليمان سماره

 انظر ايضاً..سيطان الولي:: الجولان ليس ارض المبكى ولا تل الصيحات

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات