بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
زَوَالُ الإحتِلال
  28/12/2008

زَوَالُ الإحتِلال


شعر: نواف مهنا الحلبي

لا يَزوْلُ الإحتِلال ..... لا بِقِيْلٍ أَوْ بِقالْ
بَلْ يَزولُ في كِفاحٍ ....كَالشَّهيْدِ يَوْمَ قالْ:
هَذِهِ الأرْضُ سَتُفْدى... بالدِّماءِ وَالرِّجال
************
يَا رِجالَ الأَرْضِ كونوا شامِخِيْنَ كالجِبالْ
فِي الكهوفِ نامَ شَعْبٌ والْقِيامُ هُمْ قِلالْ
فَلْتَهبُّوا يا شعوباً عندكم كُلُّ النّوال
فَلْتَهِبُّوا ثائريْنَ في وجوه الإحْتِلالْ
فَوجوه الإحتِلال كثْرَةٌ مِثْلُ الزِّبال
************
ها هُوَ صهْيُوْنُ طَاغٍ حَطَّ بِالأَرْضِ الرِّحالْ
فَهْوَ مَنْقُوْصُ الجّذورِ فَالجّذورُ لِلْفِحالْ
لِلْفِحالِ تَحْمي أَرْضاً فِيْها قَدْ طابَ النِّزالْ
لا تَهابُ المَوْتَ يَوْماً تَعْشَقُ جرْحَ النِّصالْ
************
مِنْ جُرُوْحِ الثَّائرينَ نَطْرَحُ هَذا المِثالْ
فَالمَنايا فِي السِّياحِ لا تُطِيْلُ بالجِّدالْ
نَحْنُ مَنْ يَهْوى المَنايا لا نَهابُ ذا الوَبالْ
مَوْتُنا مَقْسُوْمُ وَعْدٍ تُعْجَبُ فِيْهِ الحِجالْ
وَالحِجَالُ هُمْ وَصَايا ضِمْنَ أَعْناقِ الرِّجالْ
فَلْتُصانَ فَلْتُصان فَهْيَ لِلْحُبِّ انْتِهالْ ...
وَانْتِهالُ الظَّامِئِيْنَ لِلشّمُوْس هُمْ عِيالْ
هُمْ عِيالٌ مُرْسَلُوْنَ عِنْدَ إصْرارِ النِّضالْ
هُمْ نِضالٌ يَعْتَلُوْنَ فَوْقَ مَرْكُوْبِ الجِّمالْ
عِنْدَ إصْرارِ النِّضال فَلْيَزُوْلَ الإِحْتِلال...!!!.



 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات