بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
قصيدة الشاعر الزجلي وليد رضا في ذكرى استشهاد كمال جنبلاط
  17/03/2010

قصيدة الشاعر الزجلي وليد رضا في  ذكرى استشهاد كمال جنبلاط

موقع الجولان

ألقيت في حفل احياء الذكرى الــ 33  لاستشهاد المعلم كمال جنبلاط  الذي اقامه  مركز مسعدة الثقافي والقلم التقدمي  في قرية مسعدة


 طلعوا رفاقي ال عن خطاهم ما بحيد

                                        وعاشوا بشرياني وبخفقات الوريد
شعّار فيهم بيدر الشعر اغتنا
                                     وفرّق حبوبو ع القريب وع البعيد
ويا مسعدة ع مرايتك جايي أنا
                                   كحّل جفون الموهبي بعيون غيد
وزيح ثوب العتم تيضوي السنا
                                      وإفلش حروفي نجوم ع بيت القصيد
ويا معلمي من بعد ما الجاني جنا
                                      عليك وترك حلم الشعب يوقع شهيد
تيشعر العالم بقيمي للفنا

    والشعر يتكرّم بهيبة قيمتك
                                 طالع وليد يكرّمك يا بوليد
***** 
لو غيبوك بإيد عبد الإغتيال
                              غيابك بنسّينا كمالك مين قال؟
بتظل فينا بين قلب وبين عين
                            وبالفكر ما بتزول تيزول الزوال
يا معلم الاسمك شمخ ع الفرقدين
                         مجد الوطن والأرز من ظلعك انشال
وفضالك علينا وعلى الجولان دين
                           وقمة جبل حرمون ما بتنسى الفضال
وين في قائد بعد للشعب وين
                            متلك يمشّينا على دروب النظال
علمتنا من تضحياتك مرتين

     مره بحياتك ع الكمال الفلسفي
                              والثاني بموتك ع فلسفة الكمال
******** 
من بعد ما غيابك جرح لبنان       جرحت العروبي بجرح لبنانك
والكفر ما بيدّنس الايمان            بموتك ذبحتو بسيف ايمانك
تحدى الظروف وطهّر الوجدان     وعمّد وليد بطهر وجدانك
وكل ما خلودك يلتقي بسلطان       وقلك يا غايب مين سلطانك
قلو وليدي تقمص بسلطان          وباقي بوليدي وهج سلطانك
مش كل انسان انسما انسان        وتعرفت يا تاريخ انسانك
جبت الوليد القائد المنصان         سيّج الشوف وصان بستانك
بتعرف يا بو تيمور يللي كان        جارك ال جار وبالقفا خانك
بلبنان لما تكاثف الدخان           وجاع الجمر لفروع أغصانك
هبت سوريا بنخوة الجيران         وكانوا فداك قلوب جيرانك
وكرمال حكمة معشر الاخوان    بتظل خفقه بقلب إخوانك
مهما السياسي تقسّم الأديان        بيبقى عرينك من عرين الشام
وجولاننا بيظل جولانك
***** 
يا مسعده حتى كمال نرجعو             ونْرَوْحن الموت بحقيقة مرجعو
ونفيق الحلم ال غفي فينا سنين           بمشروع يخلق والمجد يخلق معو
نادي ع نحّات الزرع بالصخر لين       بنحت رخام الفلسفي من مقلعو
ورسّام ألوانو الطبيعه عاشقين         وريشة حنانو من حنايا أضلعو
وخلي الدهر يجمع عقول الملهمين     تالفكر ينزفمن عذوبة مدمعو
والبرق بشفار السيوف الطيبين           تيفجرو نهر الحياة ومنبعو
وجيبي القوى من مهجة سباع العرين      الما تعّود يستسلمو أو يركعو
ومن الوعد جيبي الوفا من الصادقين      ومن السعد جيبي الهنا من مضجعو
وجيبي من الأوتار لحن الخالدين        ومن الشعر كل شي بلاغه بمطلعو
ومن الزهر جيبي دموع الياسمين       وصوت الشوادي بجوق واحد نجمعو
وكلن سوى ما بين دنيا وبين دين
  يتجمعو بتمثال نابض بالكمال
                            وتا يصير يحكي والخليقة تسمعو 
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات