بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
عطر الشهادة
  26/10/2010

عطر الشهادة


موقع الجولان/ نواف الحلبي-

 26/10/2010

ألّليلُ غَثٌّ
والصبحُ مَرْقَب
فهَلاّ يأتِنا
فجرنا الأحدَبْ؟!
ففي وطني العربي
حَمأَةُ الثرى
كبَّلها غضبٌ
من عند الله
على رجس العُصاة
فبات الفجر
في سُبات
وهو قد طلبَ من مديره
... إجازة ...
حتى إشعارٍ آخر
فيه يهل الوهج
من المضللين
بلَفحٍ من هجير
الذكريات العَفِنة
تفوح منها روائح
من جرائم خنازير الأرض
فهذا الصبح
باتَ شَفقاً
ولن يكون فجراً
إلاَّ بعد أن نتحرَّرَ
... من عصياننا ...
حتى تكفَّ عنا
تلك الخنازير
التي أتتْ
من مغرب الأرض
لتحطَّ رحالها
في شِعابنا
رجس قنابل
وغرباناً طائرةً
في صفاء
سماء بلادنا الأزرق!..
فَيا بلاداً
فيها الأقاحُ عطر صمود
كَلِّلي شُهدانا
بهذا الأقاح
لتُعيدي لنا مجدَ الجدود
فينبري الفجرُ
بعد أن يرحل عن أرضنا
الصهاينةُ اليهود..
فمع كل شروق
أتساءَل.. هَلاَّ تزورنا
شمس الله
مُبَشِّرةً بالفجر الإنساني
فَتَؤولُ الجيمُ خاءً
ليحقَّ لنا
في بلادنا الفخر
يتسامى نحو النجوم
ليختلسَ لكلِّ عَشيقَيْنِ
في وطني قلباً منها
يشعُّ بحبِّ الأرض
وتقوى الله
فتفوح عطور شقائق النعمان
... عنبراً ...
... طِيْباً ومِسكاً ...
تضَوَّعَ منها الشذى
عطراً يُحتَذى

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات