بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
خَمائل الصَّبر
  21/07/2012


خَمائل الصَّبر
 موقع الجولان /شعر: نواف الحلبي


يَا حَنَقاً كدتُ أكتبهُ شعراً
علاّم أساطيرُ الشعور
لا تفهمُ أساطينَ الشّعر؟؟..
وعَلاّمَ يبقى الكَوْنُ
في مَدَدِ المَتاهات !!؟؟..
إلَيْكَ يا شعري أشكو
وعلى ترصيعِكَ أنتَحِب
ثُمَّ أندبُ حَظّي
عَلاَّمَ خُلِقْتُ في عالَمٍ مجنون..
لا يَعْرِفُ أسرارَ اليَمائم؟؟!!..
حينَ تَهْدلُ: " يا كريم "
حينَ تُناجي عَنَّا إلَهَنا العَظيم
حينَ تطلبُ السلامَ والطُّمأْنينةََ
مِنَ الغَفور الرَّحيم
حينَ تبيعُ النِّساءُ
ضُمَّةَ النّعناعِ أوِ الزَّعتر
في أحَدِ أحياءِ الضَّياعِ والتّكبيلْ
وتَحتَ خَطَرِ التَّهْديدِ والتَّنْكيلْ
من أجلِ لُقْمَةِ الصِّغار
من أجلِ الفَرَحِ القادِم
مع ألوان قَوس قُزَحْ
وتحتَ سَماءٍ زرقاءْ
تُغدِقُ في عِبابِها...
... حمائمُ بَيْضاءْ...
لَوْ أنِّيْ أُدْرِكُ الصَّبْرَ خَميلَهْ
لَلَقِيْتُ منذُ زَمَنٍ
فَتاتي الجَميلَهْ!!!...
لَوْ أَنِّيْ أعرِفُ لِمَنْ تُقْرَعُ الأجراس
لَعرفتُ لِماذا يَحمِلُ الفَلاّحُ الفاس
وعرفتُ أيضاً:-
لماذا يصمدُ الجنديُّ في المتراس
وعرفتُ الّليالي
من نجومها اللآلي
وكيفَ يترَعُ النّديمُ الكاس
لَوْ أَنّيْ لَمْ أعرف الإكتئاب
لِما ذَوى الشّباب
... ولَوْ كانَ كَذا
لِما حَدَثَ كذا...
هِيَ الأيّامُ تَجري في عَجَلٍ
والرّبيعُ يذهَبُ إلى أجَلٍ
والصّباحُ يَذوبُ في أمَلٍ
... ولَكنْ...
هُوَ الليلُ طويل
ومفتاحُ الفَجْرِ في يَدي
وأمّا أصابِعي.. فَهْيَ مَكلومة..
.. ومُقَرّحة..
وأمّا رأسي فيتصَدَّع
والآلامُ جنون
والجنون فنون
والفنون تَخون
ولَيْتَها.. لَيْتَها لا تَكون!!!...
ولَيْتَ صَبْري على قَدْرِ حملي
وَحِمْلي ثقيلْ...
تَنوءُ بِهِ الجِبال
ولا تَصبرهُ الجِمال
********
أَما أيُّها الصّبرُ الجميل
أما حانَ مَوعِدُ اللّقاء
في سُدَّةِ البَهاء؟؟..
أو رُبَّما
البلاءُ المُر
فَفِيْ نِهايةِ الصبر عزاء
وعزاءُ الطَّيْر
مِنَ الله خيرُ الجَداءْ
.. بنعمةٍ..
لَنْ تكونَ نَقْمَةَ سائلْ
إلاَّ وتكون للصبر خمائل
للصَّبْرِ خَمائِل!...





 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات