بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
قلبي أسيرُ الريح
  10/12/2012


قلبي أسيرُ الريح


 موقع الجولان /نواف مهنا الحلبي


يا لَيْتَها الريحُ
ما اشرأَبَّتْ
في نخاع عظامي
تُحَدّثُني من شَذَراتها
حينما تهدأُ قليلاً
لتُصْبِحَ نَسيْماً
يُداعِبُ وَجَناتها
فيُرَفرف الحريرُ أخضراً
كنَبْعِ خيرٍ فَيّاض
يتجلّى في العقل الرَّزين
ويرفرف من الحرارة حَريرٌ
أحمرُ الوجنات كالجمر غضبهُ
لا يهدأُ
كَنَفسٍ ثائرةٍ
تَقدُّ العِدا قَدّا
ويرفرف سفيرُ السّعادة
أصفراً يلمعُ كذَهَب السنابل
في حقول القمح
يحصدها المجاهدون
في توحيد الإله!!!...
ويرفرف أملٌ أزرق
في عيون العاشقين
يتحقّق سلماً
يُسابِقُ ريح التضحيات
ويرفرف بَياضٌ ناصع
حَريرُ الأماني
كثلج حرمون
في شتاء الخير
من جَدا السّخاء
من لُدُنهُ تعالى
فتتدفّقُ ينابيع الجنّة
فردوس الموَحِّدين
عَلَمُها خمسةٌ طُهر
هُمْ سادَةُ الكون الكبير
قدْ حفظوا وحافظوا
على توحيد الواحد الأحد
العَليّ القدير
لِيَيقى قلبي في حبّهم
شَغوفاً أسيرْ!...





 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات