بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
حُرَّةٌ أنتِ بِلادي
  14/03/2013

حُرَّةٌ أنتِ بِلادي
شعر: نواف الحلبي

حُرَّةٌ أنتِ بلادي ** نَغمَةٌ في لَحْنِ شادِ
درَّةٌ في عنق عهدٍ ** مجدُهُ طِيْبُ الوِهادِ
************
أهْلُهُ سَيْفُ الحقوق ** أيَّ ضَيمٍ لا يطيقْ
قدْ مَشى ذاكَ الطريق ** عندَ أُفقٍ لا يفيقْ
شهدُكِ الحلوُ مَذاق ** لا يُواريْه اتّفاقْ
صَدْرُ أرضي قد أباحَ ** للحَبيبَيْنِ العِناقْ
************
حرَّةٌ أنتِ بلادي ** أهْلُكِ بِيْضُ الأيادي
وَرْدُكِ الجوريُّ خَدٌّ ** للجَمالِ الحلو غادِ
************
في هِضابي يتْمُ شَعبٍ ** عَيْنُهُ جَهْلُ الرّقادِ
فَهْوَ لا يَرضى عَدوّاً ** قد تَمادَى في التَّمادي
وهوَ لَمْ يذلَّ يوماً ** حَتّى في عِزِّ الجِهادِ
شَعْبيَ الحرُّ المُدَمّى ** قلبهُ في كُلِّ نادِ
لم يُرَوّ من ظَماءٍ ** بعدَ سُهْدٍ في السَّوادِ
************
يا بلادي أنتِ سِرٌّ ** مِنْ خلاصٍ واتّئادِ
يا بلادي أنتِ شَوكٌ ** باقِرٌ عَيْنَ الأعادي
يا بلادي أنتِ روحي ** وعيوني وَوِدادي !...



عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات