بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
حَبيبَتيْ تَمَنَّعيْ
  23/09/2013

حَبيبَتيْ تَمَنَّعيْ

شعر: نواف الحلبي



حبيبتي تَمَنَّعي ** صَدّاً ومَنْعاً فاشْرَعيْ

ما زِلْتُ فيكِ مُوْلَعاً فيْكِ السَّنا لا يَدَّعيْ

إنْ رُمْتِ حُبّاً صَوِّبيْ لِلْقلبِ سَهماً واصْرَعيْ

يا عينَ قلبي المُولَعِ في القلبِ نارٌ تَلْفَعيْ

رُحْماً ولُطفاً أوْجِزيْ بالمَنْعِ لا .. لا تُفجَعيْ

قدْ صرتُ في الحُبِّ سَناً نَحْوَ العُلا ذو الأفرعِ

صارَتْ سَمائيْ سَوسَناً والشَّمْسُ فيها تَسْطَعِ

إنِّيْ إذا سِرتُ بِلَيلٍ لا أرى ذيْ الإصبَعِ

جُوْديْ بِنورِ وَجهكِ كَيْ أهتَدي لِلْمَضْجَعِ

يا حُبِّيا ذا الأوْحَدِ لا تَذْهَبيْ وابْقَيْ مَعيْ

إنّيْ إذا رَأَيْتُكِ زِدْتُ هَياماً مُوْجِعِ

أمّا إذا تَرَكْتِنِيْ كأسَ الهَوى لَنْ أتْرَعِ

يا نَبْضَ قَلْبي السَّاكِنُ فيهِ الرَّبيعُ السّاطِعِ

لا تَدْعيْ للرّوحِ ذَهاباً أينَ هِيَ تَرْتَعيْ

إنَّ القلوبَ شُفَّعٌ فالرُّوْحُ فيها فاشفَعيْ

إنِّيْ إذا غازَلْتُكِ أوْ قلتُ فيكِ مَقْطَعيْ

فَلا تُواريني غَداً زيْديْ وِصالي المُوْلِعِ

إنْ شِئتِ قَتْليْ فافعَليْ مِنّي الهَوى لا تَنْزَعيْ

أوْ شِئتِ صَرْميْ فاجملي إنَّ اللّظى لا يُوْجِعيْ

حَبيبَتيْ تَمَنَّعيْ فَضَنُّكِ ذا مُدَّعيْ

يا وَيْلَكِ مُسْتَقْبَلاً في بَحْرِ حُبِّيْ تَقَعيْ

لَكِنَّهُ كالشَّهْدِ إنْ ما ذُقْتِهِ كَمْ يَلْذَعِ

في بَحرِ حُبِّيْ مَوْئلٌ رَحْبٌ فَسيْحٌ فاذرعيْ

عيشيْ رَغيْدَةَ الهَوى إيَّاكِ أنْ تَتَوَرَّعيْ

فالصّبْحُ حَتْماً يُشْرِقُ مِنْ نورِ عَيْنِ الأشْفَعِ

فالنّورُ مِنْها مَنْبَعٌ لِلْغادي ذاتُ المَرْجَعِ

عَيْناكِ مِنْ نور الإلهِ الواحِدِ المُتَرَبّعِ

على عروشٍ في السَّما حَتْماً وَنِعْمَ المَوْقِعِ

إنْ رُمْتِ عَيْشاً مِثْلَهُ فيْ عَرْشِ قَلْبيْ فاربعيْ

إنْ جادَ رَبِّيْ قِسْمَةً إنِّيْ إذاً لَمُشْبَعِ !!!...
 

 

شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي" جولان نيوز "
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات