بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
وَيْحَ قلبٍ لا يُبالي
  04/02/2014


وَيْحَ قلبٍ لا يُبالي

موقع الجولان
شعر: نواف الحلبي

 

وَيْحَ قلبٍ لا يُبالي
راقَهُ غَدْرُ اللّيالي

راقَهُ ظلْمُ العِبادِ
لا يُبالي في سُؤالي

قَدْ سَأَلْتُ الإحتلالَ
هَلْ يَروْقُكَ اقتِذالي؟!..

هَلْ يَروقُ ظلْمُ شَعْبٍ
يَطلبُ سِلْمَ اللآلي

هَيّا يا صَديقُ نَسْعَ
نَصْنَعَ السِّلْمَ المُنالِ

إنَّهُ في قلبي صَفْوٌ
حلْمُهُ رَجْحُ المَجالِ

حلمهُ تَحقيقُ قَدْرٍ
للشعوبِ والمُدالِ

قدْ تُدالُ ذيْ البِلادُ
بازدِهارٍ واعتِدالِ

فَيَسوْدُ الحُبُّ شَعباً
فيه نَبْذُ الإنْعِزالِ

تَتَلاقى ذي الشّعوبُ
عندَ تَحقيق الأمالي

لِيَحِلَّ القَطْرُ خَيْراً
فيهِ شَهْدٌ مِنْ حَلالِ

فَيَزوْلُ البُغْضُ دَوماً
وَيَحِلُّ كُلُّ غالِ

مِنْ وِئامٍ وسَلامٍ
وازدِهارٍ لِلأعالي

والصَّليبُ يَتَلاقى
مَعْهُ نورٌ لِلْهِلالِ

شَمعَدانٌ لابْنِ عَمٍّ
مِنْهُ نَبْذٌ لِلْوَبالِ

كَيْ تَعيشَ ذي الشّعوبُ
في سَلامٍ وامتِثالِ

تَطْمَئنُّ ذي القلوبُ
وَيَسودُ هُدْءُ بالِ !.....

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات