بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
أهْواكِ
  27/07/2014


أهْواكِ


شعر: نواف الحلبي


أهواكِ أهواكِ
لا أهْوى إلَّاكِ

لأجْلِكِ دسْتُ
حقولَ أشْواكيْ

عانَيْتُ مِنْ حرْقٍ
فِيْ جفنيا الباكيْ

عانَيْتُ مِنْ سُهْدٍ
مِنْ حلمِ لُقياكِ

يا وَرْدَةَ الرَّوْضِ
ألْوَرْدُ خَدّاكِ

والوَجْهُ صَبَّاحٌ
كَثَلْجِيَا الشَّاكيْ

مِنْ بَرْدِ أجفانٍ
أدْفَتْها عَيْناكِ

يا مَنْبَعَ الوِدِّ
سَأُحْيِيْ ذِكراكِ

فَرُبَّما عادَتْ
أنغامُ ذا الحاكيْ

عَنْ غنوةِ الصَّدْحِ
كَالْبُلْبُلِ الشَّاكيْ

قَدْ رَنَّمَ لَحْناً
كَالنّجْمِ أعْلاكِ

سَماؤكِ المَجْدُ
يُنِيْرُ لَيْلاكِ

فالّليْلُ أضواهُ
ذا القَمَرُ إيّاكِ

وَلَيْلُنا الثّاني
أضواهُ بَهْواكِ

يَا رَوْعَةَ الباريْ
ذا الحُسْنَ أعْطاكِ

خُلقاً وأخلاقاً
فيْ قَلْبيْ وَلّاكِ

أميْرَةَ الحُسْنِ
عَيْنايَ فَدواكِ

فالقلبُ مَذبوحٌ
كالطّيْرِ شَرَّاكِ

وَالرّوْحُ ناجَتْكِ
كَالْعَبْدِ نَسَّاكِ

فِيْ هَيْكَلِ الحُبِّ
لا أهْوَى إلّاكِ !!!...
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات