بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
نُبْلُ السَّلام
  08/11/2014


نُبْلُ السَّلام


شعر: نواف الحلبي


إلَهيْ خَفّفَ الحِمْلا
لِتَرْحَمْ مَنْ لَكَ صَلّى

إلَهيْ أنتَ مَنّانٌ
وَإنَّ حكمَكَ العَدْلا

لِتَرْحَمْ عَبْدَكَ الجاني
جَنانُ النّورِ قَدْ قَلَّ

فَهَاكَ رُوْحَهُ سَلَّم
إلى السِّلْمِ بِهِ جَلَّ

فَلا حَلَّ بِهِ دُوْنٌ
وَلا فِيْ غَيْرِهِ الحَلّا

أيَا رَبُّ سَنا السّلْمِ
جَناحَاكَ لَهُ نَهلا

لِتَبقى كُلُّ أوْطاني
بِخَيْرٍ بَلْ هِيَ الأغلى

لِتَرْحَمْ ناسَ أوْطانيْ
فَكُلُّ مَنْ عَصى – زَلَّ

وَرَسِّخْ ديني في القلبِ
كَذاكَ فَاحْفَظِ العَقْلا

فَكُلٌّ يَطْمَحُ السّلْمَ
وَفي دِمائهِ غَلَّ

فَيَا رَبُّ فَخَلِّصْنا
مِنَ الغازي وَمُحْتَلّا

أيَا رَحْمَنُ فَلْتُوْقِفْ
سفوكَ الدّمِّ والقَتْلا

أيَا رَبُّ ألا فانْشُرْ
علوماً ، وادْحَضِ الجَهْلا

فَفِيْ العلومِ تَنويرٌ
لِتَكْفيريَّ قد خَلَّ

لِتَكْفيريَّ قد قَلَّ
بِهِ فَهْمٌ، أوِ الْعَقلا

إلَهي فَاحْمِ أوطاني
بِنورٍ مِنْكَ قَدْ هَلَّ

فَنورُ وَجْهِكَ الأسْمى
عَنِ الأوْصافِ قد جَلَّ

أيَا رَبُّ ألا فارحَمْ
عُبَيْداً لِلْعُلا يَعلا

فَبِاسْتِشْهادِهِ يَبْقى
شَهيْدُ سِلْمِنا الأغلى

يَسوْدُ العَدلُ أوطاني
وَبَيْنَ أهلِهِ الوَصْلا

فَفِيْ قلوبِهِمْ حُبٌّ
تَسامُحٌ ، كَذا النُّبْلا !...
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات