بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
عَيْناكِ مَهْرَجانُ عِيْد
  10/07/2015

عَيْناكِ مَهْرَجانُ عِيْد

شعر: نواف الحلبي

عَيْناكِ مَهْرَجانُ عِيْدْ

قَدْ أمْتَعَتْ قَلْبي السَّعيْدْ

 

في وَصْفِكِ عجز البَيان

بَلْ يَعْجَزُ " العقْدُ الفَريْدْ"

 

يَا وَرْدَةَ الجوري التي

قَدْ زَيَّنَتْ رَوْضَ النَّشيْدْ

 

ضِدَّانِ قد يَسْتَجْمِعانِ

شَعرُكِ أسوَداً وَجِيْدْ

 

بَسْمَتُكِ وَعْدُ الرُّبَى

يَا بُلْبُلاً فيها غريْدْ

 

عَيْناكِ تُحَفُ الجَمالِ

في متحَفِ العَهْدِ العَهِيْدْ

 

جُوْدِيْ عَلَيْنا نَظْرَةً

كَمْ نَحْنُ بِالشّعْرِ نَجودْ

 

يَا طفلَةَ الحُبِّ النَّدِيْ

يَا رَوْنَقاً يُعْطي المَزيْدْ

 

هَل أقْطُفُ مِنْ كَرْمِكِ

خَمْرَ العَناقِيْدِ التَّليْدْ

 

أوْ أرْشِفَ مِنْ شَفَةٍ

مِنْ كَرَزٍ ، نَضْجاً جَديْدْ

 

يَا رَوْضَةَ الأنْغامِ هَيّا

غَنِّيْ مِزْمارَ داوودْ

 

يَا مُهْرَةً فَوْقَ الرُّبَى

أنْتِ لِفارِسٍ شَديْدْ

 

يَا صَهْوَةَ الحُبِّ الّتي

كَالْفارِسِ الفَذِّ العَنيْدْ !!!.

 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات