بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
رَحيلُ أخٍ فاضل
  31/08/2015

رَحيلُ أخٍ فاضل

موقع الجولان للتنمية

شعر: نواف الحلبي

بَكَيْناكَ أيا عادلْ

أيَا طَبيبَنا الفاضلْ

 

بَكَيْنا فِيْكَ إخلاصاً

لِمِهْنَةٍ بِها عامِلْ

 

بَكَيْنا الشَّوْقَ وَالْوَجْدَ

لِأوْطانٍ بِها آمِلْ

 

بَكَيْنا زَوْجَةً ثَكْلَى

وَشِبْلانِ هُما الناهِلْ

 

سَعيدٌ مَعْهُ مِيلادُ

لِعِلْمٍ جهدهم واصلْ

 

غَريبٌ ظِلُّ غُرْبَتِنا

هِيَ ظلْمٌ لَنا قاتِلْ

 

إلَهيْ فَاجْمَعِ الشَّمْلَ

وَلا تَرُدَّ ذا السَّائِلْ

 

رَجَوْناكَ أيا رَبُّ

لِيَرْحلْ لَيْلُنا الغائلْ

 

ليرحلْ لَيلُ غُرْبَتِنا

وَفي قَريْبِهِ العاجِلْ

 

رَجَوْنا اللهَ أنْ يَرحمْ

بِحَقِّ شِبْلِهِ الدَّائلْ

 

مُدِيْلُ الكَوْنِ سَيِّدُنا

إمامٌ سَيِّدٌ صائلْ

 

عَلَيْنا في رِضا حِكمٍ

فَلَسنا مَنْ لَهُ طائلْ

 

نُعَزِّيْ أُخْوَةً فينا

وحزنٌ عَنْهُمُ راحِلْ

 

بَكَتْكَ الدَّارُ يَا عادِلْ

لَقَدْ كُنْتَ أخاً فاضِلْ !!!.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات